https://al3omk.com/374040.html

جامعة الكرة تعاقب الكوكب وأسفي بعد أحداث ملعب مراكش عاقبت أندية أخرى

قضت اللجنة المركزية للتأديب والروح الرياضية التابعة للجامعة الملكية المغربية لكرة القدم، بمعاقبة فريق أولمبيك أسفي بإجرائه 4 مباريات بدون جمهور نافدة، وتغريمه 80 ألف درهما، وتأدية واجب الخسائر التي تسبب فيها جمهوره بعد تقييم حجمها من طرف إدارة الملعب الكبير لمدينة مراكش.

وأوضحت اللجنة في بلاغ لها أن ذلك يأتي بعد أحداث الشغب واللافتات التي تم رفعها من طرف أنصاره والتي تتضمن عبارات منافية للأخلاق وكذا استعمالهم الشهب الاصطناعية مع تسجيل حالة العود للمرة الخامسة، وتخريبهم مرافق الملعب، في المباراة التي جمعته بفريق الكوكب المراكشي.

وقضت اللجنة بتغريم نادي الكوكب المراكشي مبلغ 50 ألف درهما، لاستعمال جماهيره الشهب الاصطناعية مع تسجيل الحالة العود للمرة الثانية، خلال المباراة التي جمعته بأولمبيك أسفي واقتحام أحد مشجعيه لأرضية الملعب مما أدى إلى توقيف اللقاء، وكذا توقيف مهدي زاية لاعب فريق الكوكب المراكشي لـ3 مباريات نافذة وتغريمه مبلغ 3000 درهما، بعد طرده في المباراة التي جمعه ناديه بأولمبيك أسفي، بناء على المادة 85 من قانون العقوبات.

وتم تغرين فريق الكوكب المراكشي، مبلغ 2000 درهما، لجمعه ثلاثة إنذارات وطرد في المباراة التي جمعته بنادي أولمبيك أسفي، وذلك بناء على المادة 89 من قانون العقوبات.

من جانبه نادي الجيش الملكي تم تغريمه مبلغ 65 ألف درهما، لاستعمال جماهيره الشهب الاصطناعية مع تسجيل الحالة العود للمرة الثامنة، ورميه للقارورات على أرضية الملعب خلال المباراة التي جمعته بمولودية وجدة، وذلك بناء على المادة 105 من قانون العقوبات.

وقضت اللجنة بتغريم نادي أولمبيك خريبكة مبلغ 50 ألف درهما، لاستعمال جماهيره الشهب الاصطناعية أدى إلى توقيف المباراة التي جمعته بفريق سريع وادي زم، وتغريم نادي سريع واد زم مبلغ 30 ألف درهما، لاستعمال جماهيره الشهب الاصطناعية مع تسجيل حالة العود للمرة الثانية، وذلك خلال المباراة التي جمعته بأولمبيك.

وأوضح بلاغ اللجنة أنه تم تغريم فريق أولمبيك خريبكة، مبلغ 2000 درهما، لجمعه أربعة إنذارات في المباراة التي جمعته بنادي فريق سريع واد زم، وذلك بناء على المادة 89 من قانون العقوبات، بالإضافة إلى تغريم فريق شباب الريف للحسيمة، مبلغ 2000 درهما، لجمعه 5 إنذارات في المباراة التي جمعته بنادي يوسفية برشيد.

تعليقات الزوّار (0)
لا يوجد تعليق!

لا توجد تعليقات في الوقت الراهن، هل تريد إضافة واحد؟

اكتب تعليق
أضف تعليقك