سياسة

الداودي: أحزاب الحكومة “ماشي شوينكوم باش تكون متجانسة”

02 فبراير 2019 - 10:35

شبه الوزير المكلف بالشؤون العامة والحكامة الحسن الداودي، عدم التجانس بين الأحزاب المكونة للحكومة بالعلكة، قائلا: “يصعب أن يكون للأحزاب الستة المكونة للحكومة نفس الأفكار، فضروري أن نختلف، ونحن ماشي شوينكوم، والذي يجمعنا كأحزاب في الحكومة هو ميثاق الأغلبية والبرنامج الحكومي”.

وأضاف الداودي خلال استضافته في برنامج نقطة إلى السطر” على أثير الإذاعة الوطنية، أمس الجمعة، بالقول: “ضروري أن تختلف ستة أحزاب المكونة للحكومة، وحتى المواطن يطمئن لذلك، فحين كنت رئيس فريق لم يكن الإجماع عما أقوله، وداخل الأحزاب هناك اختلافات، وتصريحات الهيئات السياسية تخص قياداتها، ولاتهمنا في شيء”.

وتحدث الداودي في الحلقة، عن مشكل التجار والإضراب العام الذي نفذوه بعدد من المدن المغربية، موضحا: “موقف التجار فاجأ الحكومة لأنه معندو ساس، وبعض الشركات أخطأت حين راسلت التجار الصغار وطلبت منهم الفاتورة، والتجار الصغار أغلبهم لا يعرف لماذا أضرب، وكانوا ضحية، وهناك خلفيات ومنطلق ايديولوجي، والإضراب كان على أمور لا أساس لها”.

وعن الصراع بين حزبي العدالة والتنمية والتجمع الوطني للأحرار، قال الداودي إنه “لم يعد هناك صراع بين البيجيدي والأحرار، وأخنوش لم يتمسك بما جاء في البلاغ، وتكلم وقال إن المسؤولية مشتركة”، حسب قوله.

إشترك في نشرتنا البريدية وتوصل بمواضيع مثيرة للإهتمام

شارك المقال مع أصدقائك

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

الأصالة والمعاصرة سياسة

غضب وشارات حمراء داخل وزارة المنصوري احتجاجا على تعويضات “سمينة” وآذان “صماء”

سياسة

باميون يتهمون وهبي بالإساءة للحزب ويطالبونه بالاستقالة من الوزارة أو الأمانة العامة

سياسة

تنازع المصالح.. مطالب للداخلية بالتحقيق في تفويت رئيس جماعة محلا تجاريا لإبنه

تابعنا على