https://al3omk.com/393222.html

نقابة PJD ترفض “فرنسة” التعليم .. وتتهم أمزازي بـ”تغليط” الرأي العام قالت إنه مساس بهوية المغاربة

عبرت الجامعة الوطنية لموظفي التعليم المنضوية تحت لواء الاتحاد الوطني للشغل بالمغرب عن موقفها الرافض لفرنسة التعليم والتمكين للفرنسية على حساب اللغات الرسمية الوطنية، معتبرة محاولة الوزارة تعميم التدريس بالفرنسية مساسا بهوية المغاربة وحقوقهم وحرياتهم.

جاء ذلك في بيان ختامي أصدرته الجامعة عقب اختتام أشغال الدورة العادية لمجلسها الوطني المنعقد يومي السبت والأحد الماضيين بمعهد مولاي رشيد للرياضات المعمورة بسلا تحت شعار “نضال متواصل من أجل: تحصين مكتسبات الشغيلة التعليمية وحماية المنظومة التربوية المغربية”.

وأشار بيان الذراع النقابي لحزب المصباح، توصلت “العمق” بنسخة منه، إلى أن “الوزارة تحاول تغليط الرأي العام من خلال الخلط بين لغات التدريس وتدريس اللغات الذي نصت عليه الرؤية الاستراتيجية 2015-2030، متهما إياها بمحاولة القفز على مفهوم الشراكة الحقيقية بين مكونات المجتمع والتي تساعد على استقراره وحفظ أمنه وهويته”.

وحملت الجامعة الحكومة والمؤسسة التشريعية مسؤولية إخراج قانون إطار لمنظومة التربية والتكوين والبحث العلمي شامل ذي طابع استراتيجي قادر على تحقيق الإصلاح المنشود ويراعي الغايات الأساسية المرجوة من المنظومة والمحددة في دستور المملكة والذي ينص على الثوابت الجامعة للأمة وصيانة هويتها ولغاتها الرسمية في انسجام مع طابع التعدد والانفتاح الواعي، وفق بيان النقابة.

1

نريد من الحكومة تدريس اللغتين الرسميين أولا تم اللغات الأجنبية التي توجد في الرتبة الأولى والتانية عالميا وليس لغة الاستعمار الفرنسي الموجودة في الرتبة 12 عالميا