بعد الاحتجاجات.. أبوزيد للسوسيين: لست نبيا ولا معصوما وأعتذر 3 مرات (فيديو)

16 مارس 2019 - 14:00

قدم المقرئ أبو زيد الادريسي اعتذاره الرسمي لساكنة سوس، ليلة أمس الجمعة، بعد محاصرته من طرف فعاليات ونشطاء الحركة الأمازيغية، ومحاولة منعه من ولوج قاعة خاصة كان منتظرا أن يحاضر فيها في ندوة حول لغات التدريس.

وردد أبو زيد الذي دخل من الباب الخلفي للقاعة، أمام أنظار الحاضرين عبارة الاعتذار ثلاث مرات، مع تقديم توضيحات عن السبب الذي جعل جهات تعيد في كل مناسبة نكتة” الشلح”، وتجعلها “عصا يتم استعمالها حينما تكون هناك أمور مهمة يجب مناقشتها، من قبيل التدريس بالدارجة المغربية، ومؤخرا النقاش الدائر حول فرنسة التعليم”.

وتحدث أبو زيد عن علاقته بساكنة سوس الوطيدة، وأهمها نسب وأصل زوجته، التي تنحدر من منطقة إيمي مقورن بإقليم شتوكة ايت بها، ومحاضرة سابقة له قبل ثلاثين سنة حول المسار العلمي للمختار السوسي، وتحولت إلى كتاب اليوم.

ونفى أبو زيد، الذي تعرض لانتقاد شديد داخل القاعة من طرف أحد الحاضرين، أن يكون قد نوى نشر الفتنة بين العرب والأمازيغ، وختم دفاعه بقوله: “لست معصوما من الخطأ، ولست نبيا، ولكل من أسأت إليه أقول أعتذر وأعتذر وأعتذر، أمس واليوم وغدا”.

إشترك في نشرتنا البريدية وتوصل بمواضيع مثيرة للإهتمام

شارك المقال مع أصدقائك

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

غير معروف منذ سنة

عيب وعار ان نرى مثل هذا في مغربنا.ديننا الاسلامي يحرم علينا العصبية والعنصرية.ولكل رايه.وليس احد.ملزم باتباع افكار عالم او محاضر ان يقبله عقله.كذا لايحق لاحد.منع اخد.مز الكلام والمحاضرة .بناء على عنصرية.اوعصبية.

مقالات ذات صلة

غرق قارب وعلى متنه بحارة من عائلة واحدة بعرض بحر أكادير

عبد المجيد سباطة

“طفولة مبدع”… سباطة: قصص جحا غذٌت عقلي الطفولي

حريق غابوي

باستعمال المروحيات.. أربع ساعات لإخماد حريق غابوي بجماعة أوريكة (صورة)

مواد استهلاكية

بحث: 70% من الأسر المغربية تتوقع استمرار ارتفاع أسعار المواد الغذائية

يايموت: قانون الجماعات الترابية الحالي جعل المغرب بلدا دون منتخبين

تابعنا على