https://al3omk.com/402451.html

في ذكرى معركة بوكافر.. لكثيري يوزع ألف درهم على مقاومي الاستعمار لأول مرة تخلد خارج جبل صاغرو

أشرف المندوب السامي لقدماء المقاومين وأعضاء جيش التحرير مصطفى الكثيري على توزيع مجموعة من الإعانات المالية لفائدة قدماء المقاومين وأعضاء جيش التحرير بإقليم وذوي حقوقهم وأبنائهم، خصص لها غلاف مالي ناهز 28 ألف درهم، موزعة على 28 مستفيد. (أي 1000 درهم لكل مقاوم).

وأجبرت الاحتجاجات التي تعرفها المنطقة، مندوبية الكثيري بتنغير على تغيير مكان تخليد الذكرى الـ86 لمعركة بوكافر، من جماعة إكنيون التي تخلد فيها هذه المعركة سنويا، إلى أحد الفنادق بمدينة تنغير، حيث اكتفى المندوب السامي بتأطير مهرجان خطابي تحدث فيه ككل سنة عن “صمود أبناء وبنات قبائل أيت عطا أمام جبروت وغطرسة الأجنبي المحتل”.

وحضر فعاليات هذا الاحتفال، بحسب وكالة الأنباء الرسمية “لاماب”، عامل إقليم تنغير، السيد حسن زيتوني، ورئيس المجلس الإقليمي، وبرلمانيو الإقليم، والمنتخبون، وممثلو السلطات العسكرية والأمنية، وأفراد من أسرة المقاومة وجيش التحرير، وفعاليات من المجتمع المدني. .

وأشارت إلى أنه تم تسليم ذوي حقوق المقاومين المرحومين حوسي اوعلي نايت سالم، وعمر بن دحو الساخي، ومولاي ادريس بن المصطفى العلوي، وسام المكافأة الوطنية من درجة ضابط الذي أنعم عليهم به بمناسبة الذكرى الـ64 لليوم الوطني للمقاومة، بالإضافة إلى تكريم سبعة من أفراد أسرة المقاومة وجيش التحرير المنتمين لإقليم تنغير، اعترافا بالخدمات الجليلة والتضحيات الجسام التي أسدوها للوطن.

تعليقات الزوّار (0)
لا يوجد تعليق!

لا توجد تعليقات في الوقت الراهن، هل تريد إضافة واحد؟

اكتب تعليق
أضف تعليقك