https://al3omk.com/410377.html

أوجار: الإعلام الجديد خلق قضايا رأي عام.. وكلامي الآن كان يقود للسجن (فيديو) في ندوة بالمعهد العالي للاعلام والاتصال

قال وزير العدل محمد أوجار إن الإعلام الجديد، أو ما يسمى بإعلام المجتمع، والإعلام البديل، وإعلام شبكات التواصل الاجتماعي، نجح في تحويل عدة قضايا هامة بعد تبنيها من قبل رواده إلى قضايا رأي عام، لافتا بذلك انتباه المجتمع والمسؤولين إليها.

جاء ذلك في ندوة نظمها مركز الشروق للديمقراطي والإعلام وحقوق الإنسان، اليوم الجمعة، بمقر المعهد العالي للإعلام والاتصال، بالرباط، بشراكة مع مركز الأمم المتحدة للتدريب والتوثيق بجنوب غرب آسيا والمنطقة العربية حول موضوع: “الفضاءات الإعلامية الجديدة: الفرص والتحديات”.

وشدد أوجار، على أن أي جهة لن تنجح في خدمة المواطنين في المستقبل إذا لم تتوفر على خطة واضحة للانخراط في حراك هذا الإعلام الجديد، نظرا للإقبال الكبير الذي أصبح يوليه المواطنون إياه، ونظرا لما يشكله من أهمية في حياتهم اليومية، خصوصا بعد ارتفاع عدد المنخرطين فيه وسهولة إمكانية الولوج إلى الانترنيت واقتناء الهواتف الذكية واللوحات الإلكترونية مقارنة مع السابق.

وبالرغم من مساهمة هذه الفضاءات الإعلامية الجديدة في تحقيق مكاسب عدة من زاوية حقوق الإنسان وحرية الرأي والتعبير، إلا أنها بحسب وزير العدل، أضحت تطرح العديد من الاشكالات والتحديات المتمثلة أساسا في استغلال شبكات التواصل الاجتماعي لتسهيل ارتكاب بعض الأفعال الإجرامية كنشر الأخبار الزائفة والسب والتشهير والمس بالخصوصية، والتحرش وتمرير خطاب الكراهية، والتحريض على ارتكاب أعمال إرهابية والإشادة بها، وترويج المخدرات.

ولم يفوت أوجار الفرصة لتوجيه التحية لمجموعة من الإعلاميين من جيله ولأساتذته وزملائه، ممن قال فيهم إنهم “اشتغلوا في ظروف كان مجرد هذا الكلام الذي تفضلت به يقود إلى السجن”.

تعليقات الزوّار (0)
لا يوجد تعليق!

لا توجد تعليقات في الوقت الراهن، هل تريد إضافة واحد؟

اكتب تعليق
أضف تعليقك