دراسة .. تبادل القبلات والموسيقى تحمي من الفيروسات والبكتيريا

22 أبريل 2019 - 11:40

كشفت دراسة حديثة، تم نشرها على الموقع العلمي “howstuffworks”، أن تبادل القبلات والموسيقى، تحمي جسم الإنسان، من الفيروسات والبكتيريا.

وأفاد الموقع، أن الدراسة غيرت الكثير من المفاهيم التقليدية، فمن المعروف والبديهي لدى عامة الناس، أن الحفاظ على صحة جيدة ومحاربة الأمراض، يكون من خلال تناول الأطعمة الغنية بالفيتامينات وممارسة الرياضة، غير أن أشياء أخرى تبدو عادية، يمكنها أن تؤدي نفس الدور، وتمنع الأمراض عن الجسم، وبنفس القدر من الكفاءة فى الحفاظ على الجسم من الأمراض والبكتيريا.

وحسب مضمون الدراسة، فالقبلات تؤدى لزيادة إنتاج الجلوبيولين المناعي (IGA)، وهو بروتين يساعد على منع مسببات الأمراض، ويمكن أن يساعد التقبيل على تعزيز جهاز المناعة بسبب تبادل البكتيريا، ومن ضمن الأمراض التى يحاربها نزلات البرد والأنفلونزا.

وبخصوص الاستماع إلى الموسيقى، خلصت الدراسة إلى أنها تساهم في بروتينات الجلوبيولين المناعية عند سماع الموسيقى لمدة 30 دقيقة، حتى بعد إيقاف تشغيلها يستمر إنتاج البروتينات لـ30 دقيقة أخرى.

شارك المقال مع أصدقائك

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

غير معروف منذ 11 شهر

ها

الحسين اسضار منذ 11 شهر

ورد في الأثر :( كفى المرء اثما أن يحدث بكل ما سمع ) هذ الدراسة نشرت نم الإخبار بمعطياتها بدون الإشارة إلى مصدرها ، وعرضها على الموازين العلمية والعفلية لمعرفة أبعادها ...ثم إنكم نشرتموها بدون مراعاة الضوابط الأخلاقية ، وعلى يقين أن كل من قرأها من الشبان والشابات سيبادرون بتنفيذها على عواهنها محالفة لتعاليم الخالق سبحانه وهو أعلم بما ينفع وما يضر . ومعلوم أن الفواحش المحرمة في دين الله ثبت علميا أنها السبب في مصائب كثيرة ، وصدق رسول الله صلى الله عليه وسلم إذ قال: ( ما جعل الله شفاء أمتب فيما حرم عليها ) اتقوا الله فيما تنشرون فإنكم مسوؤلون عن تبعاتها بين يدي الله .

مقالات ذات صلة

المكتبة الرقمية الدولية تفتح مواردها لعموم الطلبة والباحثين بالمجان

تابعنا على