https://al3omk.com/422494.html

إحصائيات: المغاربة أوفياء للمواقع الإباحية في رمضان عكس الجزائريين نشرها موقع إسباني

كشفت إحصائيات صادرة عن رابع أكبر موقع إباحي في العالم، عن تراجع كبير في نسب مشاهدة المواقع الإباحية خلال شهر رمضان في عدد من الدول الإسلامية، بنسبة 75 بالمائة، وهي أرقام وصفها الموقع بـ”الكارثية” والتي أثرت على نسب مشاهداته.

الإحصائيات التي نشرها موقع “إل إسبانيول” أظهرت تصدر المغاربة للمراتب الأولى، بتراجع طفيف في نسب المشاهدات خلال شهر رمضان لم يتجاوز 11.8%، يليهم الإيرانيون بتراجع بلغ 14.3%، ثم العمانيون في المركز الثالث بـ27.8%.

وعكس المغاربة، أشار المصدر ذاته، إلى تراجع كبير في نسب مشاهدة المواقع الإباحية بالجزائر في شهر رمضان بنسبة 76.1%، وهو ما يعني أن أكثر من ثلاثة أرباع من مستهلكي الأفلام الإباحية بالجارة الشرقية توقفوا عن فعل ذلك خلال رمضان.

وسجل المصدر، تراجعا، أيضا، في نسب مشاهدة المواقع الإباحية بكل من اليمن 74.6%، ومصر 74.2%، وليبيا 74.1%، وأفغانستان 66.6%، وتونس 61.9%، وفلسطين 66.1%.

مسؤول بالموقع الإباحي الذي نشر الإحصائيات، قال إنه “من الشائع أن يكون هناك انخفاض في عدد الزيارات خلال المناسبات الدينية بشكل عام”، مضيفا أنه بعد انقضائها تعود المشاهدات إلى الارتفاع من جديد، لافتا إلى أنه عكس المسيحيين، المسلمون يحترمون دينهم.

وأوضح المسؤول ذاته، أنه في شهر رمضان تكون مدة مقاطعة المواقع الإباحية طويلة، ما يتسبب في نزول مفاجئ في نسب المشاهدات، مضيفا بشكل ساخر أنهم أطلقوا نداء للمسلمين على موقعهم الذي يتخذ من قبرص مقرا له جاء فيه: “نحن معجبون بتفاني مستخدمينا المسلمين، ولكن عندما يتعلق الأمر بالأعمال، فلا يمكننا الانتظار حتى نهاية رمضان”.