https://al3omk.com/427853.html

“العلماء المغاربة” ينددون بتمزيق وتدنيس المصاحف في مسجد بألمانيا الشرطة الألمانية تدخل على الخط

استنكر المجلس الأوروبي للعلماء المغاربة بشدة، تمزيق وتدنيس مجموعة كبيرة من المصاحف الشريفة بمسجد الرحمة بمدينة بريمن شمال ألمانيا السبت الماضي، واصفا الحادث بأنه “اعتداء عنصري مقيت ومشوب بدوافع كراهية الاسلام”.

وأوضح المجلس في بلاغ له، أن “هذا العمل الإجرامي غير المسبوق، من شأنه تهديد قيم التسامح والتعايش التي أرسى دعائمها المجتمع الألماني”، مشددا على أن “الكتب المقدسة وأماكن العبادة يجب أن تحظى بالاحترام الكامل الذي يليق بها دون تمييز، من قبل جميع المواطنين أيا كان انتماؤهم الديني والسياسي”.

وتم العثور على النسخ الممزقة من القرآن الكريم السبت الماضي، حيث تداول نشطاء صورا ومقاطع فيديو على موقع تويتر، تظهر نسخا من القرآن الكريم تم تمزيقها ووضع بعضها في قاعدة مرحاض، بينما نثرت أخرى فوق أرضية المرحاض وغيرها في أماكن الوضوء.

وأهاب المجلس، مع التنامي الكبير للاعتداءات العنصرية على المسلمين، بالجهات الرسمية المختصة بأن تبذل قصارى جهدها لمتابعة الجناة وتقديمهم للعدالة، والسهر على تأمين أماكن العبادة.

ودعا المسلمين في ألمانيا إلى “التحلي بروح المسؤولية، وعدم الانزلاق وراء مثل هذه الأعمال الاستفزازية المستهجنة، والعمل على مد جسور التواصل والتعارف والحوار بين كافة مكونات المجتمع، وإشاعة روح السلم والاحترام المتبادل، في ظل قيم المواطنة التي يتقاسمها الجميع”.

وكانت صحف ألمانية ذكرت أن الشرطة الألمانية في بريمن تجري تحقيقات حول العثور على 50 نسخة من المصحف تم تمزيقها في أحد المساجد القريبة من محطة القطار الرئيسية بمدينة بريمن، حيث تبحث الشرطة في سبب الدافع لهذا الفعل سواء كان سياسيا أم دينيا.

تعليقات الزوّار (0)
لا يوجد تعليق!

لا توجد تعليقات في الوقت الراهن، هل تريد إضافة واحد؟

اكتب تعليق
أضف تعليقك