https://al3omk.com/428316.html

“اللّْحيا فْلوغ” يعلق على فيديوهاته الحساسة: من حقي التعدد .. وزوجتي المنقبة والوالدة “راضْيين عليا” (فيديو) في حوار حصري "مع العمق"

استطاع “اليوتوبْرز” عبد الرحيم، الملقب بـ”اللحيا فلوغ/LAHYA FLOG”، أن يصنع لنفسه شهرة وسط عالم محبي قنوات “اليوتوب”، وذلك بفضل مواضيعه الحساسة التي يدرج فيها عائلته الصغيرة، خاصة زوجته المنقبة ووالدته، بدون أدنى حرج منه.

يعيش عبد الرحيم (34 سنة)، الذي التقت به “العمق” وأجرت معه حوارا حصريا، بمدينة القليعة بإقليم إنزكان أيت ملول، رفقة زوجته ووالديه واثنين من أبنائه.

وغادر عبد الرحيم مقعد الدراسة في سن مبكرة ببلدته بجبال أيت بها، والتحق بمدينة الدار البيضاء حيث مارس التجارة، وبعدها انتقل إلى مدينة إنزكان، وبالضبط بسوقها البلدي القديم، حيث يشتغل في بيع الأجهزة الالكترونية التي يستوردها من الصين بنفسه.

استطاع “اللحيا فلوغ”، أن يشكل قاعدة شعبية عبر قناته في اليوتوب، وبدأت فيدوهاته تعرف انتشارا كبيرا وتحصد مئات الآلاف من المشاهدات في ظرف وجيز، كان آخرها فيديو “أول عشاء رومنسي مع زوجاتي ورضاة الوالدة”.

كما أنه يعتمد سرد قصص واقعية تحمل المشاهد إلى البادية والمدينة والمقاهي والبحر، حيث يكون في أغلب الأحيان رفقة زوجته، واثنين من أبنائه ووالدته.

يتعرض “اللحيا فلوغ” لنقد لاذع، خاصة في موضوع التعدد الذي وعد مشاهديه بأنه سيكشف حقيقته في قادم الفيدوهات، وقال في تصريح للموقع: “التعدد أجازه الشرع، ويبقى المقياس الوحيد هو أن يستطيع الراغب في التعدد تحقيق العدل بين زوجاته وأسرته، خاصة أمه”.

تعليقات الزوّار (0)
لا يوجد تعليق!

لا توجد تعليقات في الوقت الراهن، هل تريد إضافة واحد؟

اكتب تعليق
أضف تعليقك