مجتمع

العدل والإحسان: مرسي تعرض لحملة ممنهجة من القتل البطيء

17 يونيو 2019 - 21:02

نعت جماعة “العدل والإحسان”، الرئيس المصري المعزول الدكتور محمد مرسي العياط، الذي توفي اليوم الاثنين، أثناء حضوره جلسة محاكمة في”قضية التخابر مع قطر”، حسبما أعلنه التلفزيون المصري.

وقالت الجماعة في تعزية لها “تلقينا ببالغ الحزن نبأ وفاة الدكتور الشهيد محمد مرسي الرئيس المصري المنتخب الذي تم الانقلاب عليه عام 2013 وقضى ست سنوات في الحبس الانفرادي، تعرض خلالها لحملة ممنهجة من القتل البطيء نتيجة الإهمال الطبي والغذائي ولما لا يعلمه إلا الله العليم الخبير”.

وقدمت الجماعة تعازيها “لأسرته الكريمة ولجماعة الإخوان المسلمين ولشعب مصر الشقيق ولكافة الأمة”، سائلة “الله تعالى أن يرحمه ويكتبه عنده في شهداء الفردوس الأعلى وأن يعجل للمعتقلين بالفرج، ولمصر ولكل الأمة بالانعتاق من كل ظلم وطغيان”.

ويذكر أن مرسي أصيب بنوبة إغماء بعد رفع الجلسة، توفي على إثرها مباشرة، بعدما طلب الكلمة من القاضي، وقد سمح له بذلك خلال الجلسة.

يشار إلى أن محمد مرسي هو أول رئيس مدني منتخب في تاريخ مصر، فاز بأول انتخابات جاءت بعد موجة احتجاجات عارمة بمصر أطاحت بالرئيس السابق حسني مبارك، في سياق الربيع الديمقراطي الذي عرفته بعض الدول العربية ودول شمال أفريقيا، قبل ثمان سنوات.

وبعد سنة واحدة على رأس الحكم بمصر، انقلب العسكر بقيادة المشير عبد الفتاح السيسي على مرسي، مستغلا احتجاجات شهدتها البلاد عام 2013.

ويشتكي مرسي وعدد من السجناء المنتمين لجماعة الإخوان المسلمين بمنعهم من الزيارات العائلية والتطبيب، وتقول عائلات العديد منهم إن عددا منهم يعانون من الأمراض التي أصيبوا بها بعد دخولهم السجن، وتفاقمت مع غياب الرعاية الصحية.

إشترك في نشرتنا البريدية وتوصل بمواضيع مثيرة للإهتمام

شارك المقال مع أصدقائك

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

مجتمع

الملك معزيا في الراحل بلقزيز: مثال للاقتدار والتفاني والإخلاص فيما أنيط به من مهام

مجتمع

ما بعد زمن كورونا ؟!

مجتمع

تقرير: قدرة الأسر المغربية على الادخار منهكة وأسعار المواد الغذائية تسجل ارتفاعا

تابعنا على