تسببت في نفوق مواش.. السيول تجرف منازل وطرقا بقلعة السراغنة (صور)
https://al3omk.com/454490.html

تسببت في نفوق مواش.. السيول تجرف منازل وطرقا بقلعة السراغنة (صور) الساكنة لجأت للمسجد

تسببت الأمطار العاصفية التي ضربت إقليم قلعة السراغنة، ليلة السبت وصباح أمس الأحد، في تدمير قنطرة بجماعة سيدي موسى، وخلفت خسائر مادية كبيرة بمجموعة من الدواوير التابعة لجماعة أولاد زراد، دون حضور المسؤولين حسب ما صرحت به الساكنة.

وقالت مصادر محلية لـ”العمق”، إن الأمطار الرعدية التي ضربت المنطقة، كانت كفيلة بـ”كشف وفضح البنيات التحتية بأولاد بومنيع الواد، بجماعة سيدي موسى، خاصة وأن القنطرة التي دمرت كاملة لا تتوفر على قضبان الحديد التي تقوي من صلابتها”.

وأضاف ذات المصدر، أن دوار أولاد بومنيع، بعد السيول الجارفة التي أخذت معها القنطرة، أصبح يعيش عزلة تامة، بعد انقطاع الطريق، وأن الأضرار لحقت بالبئر الذي يزود ساكنة الدوار بالماء الشروب”.

وفي نقطة أخرى داخل الإقليم، خلفت التساقطات المطرية الكثيفة خسائر مادية في بكل من دوار كتاوة، واولاد طلحة، أولاد الكرن، بجماعة اولاد زراد، على مستوى انهيار المنازل الطينية، وإتلاف المنتجات الفلاحية الممتدة على مساحة العشرات من هكتارات.

كما تسببت العواصف الرعدية بالمنطقة المذكورة، بقطع مجموعة من المسالك الطرقية، وتضرر أشجار الزيتون، مع تسرب مياه الفيضان إلى المنازل وإلحاق خسائر بها، مع نفوق عدد من المواشي، وإتلاف وثائق ممتلكات الساكنة.

أحد الساكنة يحكي في في فيديو متداول على وسائل التواصل الإجتماعي، أن المسؤولين لم يحضروا لمكان الحادثة منذ ليلة السبت؛ “لم يأتي إلينا أحد حتى لقرائة السلام أو الإطمئنان علينا”، وأضاف آخر؛ أنه “منذ الثامنة ليلا إلى حدود الصبح والناس تعاني، لولى المسجد الذي لجأنا له رجالا ونساءا وأطفالا لتوفي كل من في الدوار”.