العثور على جثث فاجعة الرشيدية متواصل.. والحصيلة ترتفع إلى 28 قتيلا
https://al3omk.com/456113.html

العثور على جثث فاجعة الرشيدية متواصل.. والحصيلة ترتفع إلى 28 قتيلا بقنطرة واد دمشان بجماعة الخنك

ارتفعت حصيلة عدد ضحايا فاجعة انقلاب حافلة المسافرين، بقنطرة واد دمشان، بجماعة الخنك بإقليم الشريدية، إلى 28 قتيلاً، بعدما تم العثور صباح اليوم السبت، على جثة جديدة تعود هويتها لأستاذ ضمن ضحايا الفاجعة.

وأفاد مصدر من عين المكان لجريدة “العمق”، أن الجثة تعود لأستاذ ينحدر من منطقة خملية ضواحي مرزوكة، كان من المنتظر أن يسافر إلى مدينة بلباو الإسبانية لتدريس أبناء الجالية المغربية هناك، ليرتفع بذلك عدد قتلى هذه الفاجعة إلى 28 قتيلا.

الفرق المختصة التي تباشر عمليات البحث منذ الأحد الماضي، إثر حادثة انقلاب حافلة نقل المسافرين التي شهدها إقليم الرشيدية، تمكنت أمس الجمعة من العثور على 8 جثث بالمنطقة، 6 رجال وامرأتان.

وكانت السلطات المحلية قد أفادت بمصرع 6 أشخاص على الفور في هذا الحادث الذي أعقبته عمليات بحث أسفرت إلى حد الساعة عن العثور على جثث 22 شخصا من بين ركاب الحافلة المفقودين، لترتفع الحصيلة المؤقتة إلى 28 قتيلا.

يُشار إلى أن مصدرا مطلعا كان قد أوضح للجريدة، أن الحافلة التي جرفتها سيول واد “الدرمشان” بجماعة الخنك، نواحي الرشيدية، كانت تقل 51 راكبا، مشيرا إلى أن الحادث وقع في حدود الساعة الخامسة والنصف من صباح يوم الأحد.