الـPPS ينتقد ترحيل السلطات للمهاجرين القاصرين من مدن الشمال

18 سبتمبر 2019 - 12:30

انتقد حزب التقدم والاشتراكية، عملية ترحيل السلطات للأطفال والقاصرين الذين يطمحون للهجرة السرية في بعض المدن الساحلية المعروفة بكونها بوابة للهجرة السرية في شمال المغرب، واصفا ظروهم بـ”المأساة”.

وأوضح الحزب في بلاغ لمكتبه السياسي، توصلت جريدة “العمق” بنسخة منه، أنه “وقف على شهادات تشير إلى ما يتعرض إليه هؤلاء المواطنون من حملات لتنقيلهم في ظروف سيئة نحو مدن أخرى أحيانا ليست هي مدن إقامتهم الأصلية”.

وعبر الحزب عن قلقه من “اعتماد هكذا مقاربة في محاربة الهجرة السرية لاسيما في صفوف القاصرين”، معتبرا أن “مثل هذه المعالجة بالإضافة إلى كونها مُنافية لمبادئ وشروط الكرامة والحقوق المتعارف عليها وطنيا ودوليا، فإنها لا تُفضي عمليا سوى إلى تعميق ظواهر التشرد والتسول والاستغلال واحتراف الإجرام”.

وفي هذا السياق، دعا الحزب إلى التغيير الفوري لهذه المقاربة بأخرى بديلة تستند إلى المعايير الحقوقية والإنسانية والاجتماعية والتربوية والنفسية، بما يتيح لهؤلاء الشباب اليافع اندماجا إيجابيا في المجتمع، وفق تعبير البلاغ ذاته.

من جانب آخر، أوضح حزب الكتاب أن مقاربته للحالة السياسية بالبلد، “مُؤطَّرَة أساسا بضرورة بث نفس ديمقراطي جديد في الحياة السياسية الوطنية، ينبني على إعادة الاعتبار لمكانة الفعل السياسي، وعلى توفير الشروط اللازمة لانطلاقة تنموية وديموقراطية جديدة كفيلة بتجاوز أوجه النقص الحالية”.

وأضاف أنه يهدف إلى “رفع تحديات المرحلة، ومباشرة جيل جديد من المشاريع الإصلاحية في جميع المجالات، والتفاعل الخلاق مع المطالب والانتظارات المجتمعية المشروعة، لاسيما من خلال بناء اقتصاد قوي وشفاف، وإعمال عدالة اجتماعية ومجالية تكفل الكرامة لجميع المواطنات والمواطنين، وللطبقات والمجالات المُستضعَــفَة على وجه الخصوص”.

إشترك في نشرتنا البريدية وتوصل بمواضيع مثيرة للإهتمام

شارك المقال مع أصدقائك

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

استعدادا لصيف 2020 بأكادير .. المالوكي يباشر اللقاءات التشاورية حول “كورونا” (صور)

أرملة اليوسفي تعزي الملك: المغاربة رزؤوا في خديم وفي نذر حياته كاملة لخدمة ملوكه

تبون معزيا في وفاة اليوسفي: مازال يتذكر الجزائريون مساندته لثورة التحرير

تابعنا على