أخبار الساعة، مجتمع

“تجميد لجنة فض التنزاعات” يدفع موظفي الجماعات لخوض إضراب إقليمي بأزيلال

يخوض عمال وموظفي الجماعات المحلية بإقليم أزيلال المنضوين تحت لواء الجامعة الوطنية لعمال وموظفي الجماعات المحلية التابعة للاتحاد المغربي للشغل إضرابا عن العمل يومي الـ23 و الـ24 من الشهر الجاري، مصحوبا بوقفة احتجاجية اليوم الأربعاء أمام مقر عمالة أزيلال، للمطالبة بتفعيل اللجنة الإقليمية لفض النزاعات وصون كرامة الموظفين وحمايتهم أثناء قيامهم بمهامهم الإدارية والحد من تدخلات الأعضاء في تسيير شؤونهم

ويطالب موظفو الجماعات المحلية بصرف التعويضات عن الأعمال الشاقة والملوثة بجميع الجماعات الترابية بالإقليم وإرجاع المبالغ المقتطعة من أجور المضربين والتسوية الشاملة لحملة الشواهد التقنية والجامعية وحذف السلم السابع وتغيير إطار المساعدين التقنيين الحاصلين على الشهادات، وفق ما جاء في بيان توصلت العمق بنسخة منه.

وبحسب المصدر ذاته فإن الإضراب جاء بعد إقفال باب الحوار على المستوى الإقليمي وتجميد اللجنة الإقليمية لفض النزاعات وبسبب ما سجله من “محاربة العمل النقابي من طرف السلطات والمنتخبين عبر التضييق والترهيب”، فضلا عن تهميش الكفاءات بقطاع الجماعات المحلية واعتماد الولاءات في التدبير الإداري.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.