والدة مغربي معتقل لدى الأكراد بسوريا تطالب السلطات التدخل لإنقاذه
https://al3omk.com/468289.html

والدة مغربي معتقل لدى الأكراد بسوريا تطالب السلطات التدخل لإنقاذه يدعى يوسف بن حيان

تطالب والد أحد المغاربة المعتقلين بسجون مقاتلي الأكراد بسوريا والذي يدعى يوسف بن حيان، السلطات المغربية التدخل من أجل إنقاذ ابنها وإرجاعه إلى بلده المغرب.

ووفق ما صرحت به أم يوسف في اتصال بجريدة “العمق”، فقد التحق ابنها الذي كان يعمل خياطا تقليديا بفاس وكان متزوجا وله 3 أبناء، بسوريا في سنة 2015.

وتابعت المتحدثة، أن ابنها رفض التصريح بطبيعة العمل الذي دفعه للاتحاق بسوريا، لكن تضيف أم يوسف، قرر الأخير العودة إلى بلده المغرب في سنة 2017.

وأرودت أم يوسف، أن ابنها تزوج بسورية هناك وأنجب منها، ليقرر بعد سنتين العودة للمغرب بطريقة غير شرعية، ليتم اعتقاله من طرف قوات الأكراد على مستوى الحدود السورية رفقة زوجته يوم 20 أكتوبر 2017.

وأضافت المتحدثة، أن الأكراد حكموا على زوجته بـ5 أشهر، ليطلق سراحها بعد ذلك، فيما ظل ابنها يوسف إلى غاية اليوم معتقلا لديهم.

وأوضحت أم يوسف، أن الأخير يتواصل معها من وقت لآخر عبر رسائل يبعثها عن طريق اللجنة الدولية للصليب الأحمر، يطمئنها من خلالها عن صحته وأخباره، دون ذكره لتفاصيل أو وضعية الاعتقال داخل السجن.

وجددت دعوتها إلى وزارة الخارجية والحكومة وكذا الجمعيات الحقوقية، للتدخل العاجل لإرجاع ابنها إلى بلده مشيرة بالقول: “أتمنى أن يعود ابني وأن تتم محاكته هنا في بلده، فأبناؤه ووالده في حاجة ماسة إليه، لأنه كان المعيل الوحيد لأسرته، لقد تعبت نفسيا ووالده مريض، لا نعيش حياة طبيعية، ولا شيء يحلو لنا في غياب يوسف”، وفق تعبيرها.