المخترع المغربي يوسف العزوزي يفوز بلقب “أفضل مخترع عربي” بقطر (فيديو)
https://al3omk.com/472986.html

المخترع المغربي يوسف العزوزي يفوز بلقب “أفضل مخترع عربي” بقطر (فيديو) في مسابقة "نجوم العلوم"

تمكن المخترع المغربي الدكتور يوسف العزوزي، مساء اليوم الجمعة، من الفوز بلقب أفضل مخترع عربي في مسابقة “نجوم العلوم” في موسمها الحادي عشر بالعاصمة القطرية الدوحة، وذلك بفضل اختراعه “دعامة لتعديل تدفق الدم”.

المسابقة التي يبثها تلفزيون قطر، استطاع خلالها ابن مدينة القصر الكبير يوسف العزوزي اختراع مصمم يساعد مرضى فشل القلب الاحتقاني، بعدما حظى بدعم لجنة التحكيم وبتصويت الجمهور متفوقا على منافسيه في المرحلة النهائية.

وتأهل إلى النهائي إضافة إلى المغربي العزوزي، كل من الأردنية المتخصصة في طب العيون نهى أبو يوسف باختراعها “اللاصق المفع لجفن العين المغموشة” المصمم لتحريك الجفن لدى المصابين بشلل الوجه النصفي، والقطري عبد الرحمن صالح خميس باختراعه “سجادة الصلاة التفاعلية التعليمية”.

وحصل يوسف العزوزي على نقطة 93.8، منها 50 للجنة التحكيم و43.8 لتصويت المشاهدين، مقابل 42.9 لمنافسته الأردنية نهى أبو يوسف، 39.7 للجنة التحكيم و3.2 لتصويت المشاهدين، و40.3 للقطري عبد الرحمن صالح خميس، منها 37.3 للجنة التحكيم، و3 للجمهور.

وخضعت اختراعات المتسابقين قبل المرور إلى مرحلة التصويت لاختبار حيوي لإثبات جدوى الاستخدام، وللوقوف على قدرة التصميم الذي تتمتع به هذه المنتجات على تلبية احتياجات المستهلكين، باعتبارها الخطوة الحاسمة قبل اعتمادها منتجات قابلة للتسويق التجاري.

وعرفت مسابقة “نجوم العلوم” هذا الموسم، حضورا بارز للاختراعات المرتبطة بالجانب الطبي، إذ شكلت موضوع أربعة من ثمانية اختراعات دخلت التنافس.

يُشار إلى أن يوسف العزوزي هو خريج المدرسة الأمريكية في الرباط، كان التحق بجامعة أوكسفورد البريطانية ثم جامعة بوسطن الأمريكية، قبل ان ينتقل لدراسة الطب باللغة الإنجليزية في الجامعات التركية.

جدير بالذكر أن “نجوم العلوم” يعتبر برنامجا لتلفزيون الواقع وهو تعليمي وترفيهي في نفس الوقت، تم إطلاقه سنة 2009 بمبادرة من مؤسسة قطر للتربية والعلوم وتنمية المجتمع.

ويعتبر البرنامج رائدا في مجاله على المستوى العربي من حيث تحفيزه للابتكار، ودعمه وتشجيعه لرواد الأعمال الطموحين في مجال العلوم والتكنولوجيا في المنطقة ممن تتراوح أعمارهم ما بين 18 و35 سنة، بغرض حثهم على تصميم تقنيات مساعدة لإحداث تغيير إيجابي في مجتمعاتهم.