الحبس لشباب رفعوا العلم الأمازيغي خلال الحراك الشعبي بالجزائر

12 نوفمبر 2019 - 16:40

حكمت محكمة جزائرية، اليوم الثلاثاء، بحبس عدد من الشباب لمدة 6 أشهر نافذة، وغرامة مالية بعشرين ألف دينار جزائري (حوالي167 دولار أمريكي)، بتهمة المساس بالوحدة الوطنية، بعد رفعهم للعلم الأمازيغي في الاحتجاجات التي تعرفها البلاد.

وقضت محكمة بالعاصمة الجزائر، فجر الثلاثاء بسجن 21 شابا لمدة سنة منها 6 أشهر موقوفة النفاذ، فيما حكمت ظهر اليوم بالحبس 6 أشهر نافذة في حق 6 شباب، بنفس الاتهامات.

وكانت السلطات الجزائرية قد اعتقلت عشرات الشباب على خلفية رفعهم “العلم الأمازيغي”، خلال مسيرات احتجاجية في ماي الماضي، ووجهت لهم تهمة المساس بالوحدة الوطنية.

وكان قاضي التحقيق بمحكمة سيدي امحمد بالعاصمة قد أمر، في يونيو الماضي، بوضع 16 شخصا رهن الحبس المؤقت “بتهمة المساس بالوحدة الوطنية”.

إشترك في نشرتنا البريدية وتوصل بمواضيع مثيرة للإهتمام

شارك المقال مع أصدقائك

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

إسبانيا تقرر إغلاق حوالي 40 ألف من الفنادق والمطاعم بسبب تداعيات “كورونا”

“كورونا” تعود إلى تونس وتكتسح جنوب إفريقيا وتوقع 18 مليون مصاب في العالم

فيروس “كورونا” .. منظمة الصحة العالمية تتوقع جائحة طويلة الأمد

انهيار سد في السودان وغرق أكثر من 600 منزل (فيديو)

قبل عزلهم .. حجاج بيت الله يستعدون لإنهاء المناسك بأداء طواف الوداع

تابعنا على