رفاق الإدريسي يدعون لتوحيد النضالات وتفجير معارك جديدة
https://al3omk.com/483094.html

رفاق الإدريسي يدعون لتوحيد النضالات وتفجير معارك جديدة تضامنا مع حاملي الشهادات المعنفين

دعت الجامعة الوطنية للتعليم FNE ببني ملال خنيفرة إلى توحيد النضالات وتفجير معارك جديدة ردا على “المجزرة المخزنية الرهيبة التي ارتكبتها قوات القمع في حق حاملي الشهادات الجامعية في اليوم العالمي لحقوق الإنسان، رغبة في إجهاض معركة ترسم لعموم المقهورين في القطاع ملامح المعارك المطلوبة”.

وأشاد رفاق الادريسي في بيان توصلت “العمق” بنسخة منه بـ”الصمود البطولي للأساتذة حاملي الشهادات في إضرابهم المفتوح ونضالاتهم التي تفضح العجز التام والاخفاق المفضوح للقائمين على القطاع ودورهم المخزي في تدمير مقومات المدرسة العمومية”، مدينين “القمع الجبان المسلط على احتجاجات التنسيقيات المناضلة ومنها تنسيقية حاملي الشهادات الجامعية”، وفق ما جاء في البيان.

واستنكر البيان إقدام بعض المديريات الإقليمية بالجهة على توجيه مراسلة للمديرين تطلب فيها مباشرة إجراءات توجيه إنذارات العودة لمقرات العمل للمضربين، والشروع في تطبيق مسطرة التوقف عن العمل، داعيا رؤساء المؤسسات التعليمية إلى “عدم التورط في وحل هذه الخروقات والاستهداف المباشر للسلاح الوحيد المتبقي للشغيلة وهو الحق في الإضراب في ظل فراغ قانوني مخدوم”، على حد تعبير الوثيقة ذاتها.

المصدر ذاته أدان ما أسماه “إصرار الدولة المغربية على خرق كل الالتزامات التي تعهدت بموجبها احترام المواثيق الدولية وعلى رأسها اتفاقية حقوق الطفل التي تضمن الحق في التعليم باعتباره مقدمة ضرورية وعتبة أساسية لممارسة جميع حقوق الإنسان الأخرى”.