هيئات سياسية وحقوقية بالفقيه بنصالح ترفع “ارحل” في وجه مبديع
https://al3omk.com/483430.html

هيئات سياسية وحقوقية بالفقيه بنصالح ترفع “ارحل” في وجه مبديع في وقفة احتجاجية

نظمت هيئات سياسية ونقابية وحقوقية وجمعوية بمدينة الفقيه بنصالح، مساء اليوم السبت، وقفة احتجاجية بالقرب من باب الأحد بشارع الحسن الثاني، للتنديد بـ”الأوضاع المتردية التي تعيشها المدينة في مختلف المجالات”.

“مبديع إرحل”، “الفقيه بن صالح يا جوهرة نهبوك الشفارة”، “التفتيشية هاهي والمحاسبة فين هي”، “الفقيه بن صالح نهبتوها لا طرقان لا سبيطار..هذي مدينة ولا دوار”، شعارات ضمن أخرى صدحت بها حناجر المحتجين خلال الوقفة التي دامت أكثر من ساعة ونصف.

وعبر المحتجون في شعاراتهم عن استنكارهم لـ”الوضعية المزرية التي آلت اليها المدينة في كثير من المجالات و بتدني الخدمات في جميع المرافق”، مشيرين إلى “الاختلالات التي تعرفها المدينة و الغش الذي طال الكثير من المشاريع العمومية على رأسها تهيئة شارع علال ابن عبد الله”.

وطالب المحتجون بفتح “تحقيق جدي وشفاف من اجل افتحاص شامل لمالية الجماعة التي يترأسها الوزير الحركي السابق محمد مبديع، وتفعيل مبدأ ربط المسؤولية بالمحاسبة للوقوف على جميع الخروقات التي تعاني منها الساكنة بشكل يومي”، وفق تعبيرهم.

وكانت فاطمة أبو السعد، عضو الجمعية المغربية لحقوق الانسان بالفقيه بنصالح، قد صرحت لجريدة “العمق”، أن عددا من الهيئات بالفقيه بنصالح، اتفقت على الاحتجاج يوم السبت تخليدا للذكرى 71 للإعلان العالمي لحقوق الانسان واحتجاجا على لأوضاع المتردية التي تعيشها المدينة في مجالات مختلفة.

وأضافت المتحدثة أن يوم السبت هو “فرصة للاحتجاج على طريقة تسيير شؤون المدينة التي تفتقر لبنية تحتية في مستوى انتظارات الساكنة، كما سيتم الاحتجاج على غلاء فواتير الماء والكهرباء، وعلى تفشي ظاهرة احتلال الملك العمومي وتردي الوضع الصحي، والمشاكل التي تعرفها الأراضي السلالية”.