وحسب ذات المصدر، فقد أجرى باحثون في جامعة جينان الصينية دراسة شملت نحو 213 ألف رجل، إذ قاموا بتحليل بياناتهم المتعلقة بأسنانهم وصحتهم الجنسية، حسب ما ذكر موقع “مبرور” البريطاني.

إلى ذلك خلصت الدراسة، إلى أن عدم الحفاظ على نظافة الفم، يزيد من احتمال الإصابة بالعجز الجنسي3 أضعاف، لأن أمراض اللثة تؤدي إلى خفض الهرمون الجنسي لدى الرجال “تستوسترون”، وزيادة الالتهاب.

ومن بين أهم مظاهر إهمال الأسنان، عدم الحفاظ على نظافة الفن بمكوناته، والذي يعتبر من أهم العوامل المسببة لالتهاب اللثة، لذا ينصح الأطباء بتنظيف الأسنان بالفرشاة مرتين يوميا على الأقل، إلى جانب استعمال الخيط بانتظام في عملية تنظيف الأسنان.

 كما أن التدخين وشرب الكحول والإصابة بمرض السكري، تعتبر من أهم مسببات التهاب اللثة.