"البوليساريو" تهاجم مسؤولا بالاتحاد الأوروبي بسبب الصحراء المغربية

21 فبراير 2020 - 02:30

وجهت جبهة البوليساريو الانفصالية سهام نقدها إلى مسؤول السياسة الخارجية بالاتحاد الأوروبي جوزيب بوريل، بسبب قضية الصحراء المغربية، وذلك في شخص قيادي تابع لها يدعى أبي بشراي البشير.

واعتبر البشير، وفق ما نقلته وكالة أنباء الجمهورية الوهمية، أن البيان الذي أصدره الاتحاد الأوروبي فيما يخص دعمه لجهود الأمم المتحدة لتسوية نزاع الصحراء، "تضمن مغالطات وذلك بالإشارة إلى أن شروط الدخول إلى المناطق غير المتمتعة بالحكم الذاتي، يتم تحديدها من قبل السلطات الإدارية في المنطقة، وهو ما يتعارض مع القانون الدولي والأوروبي، وينتهك من جهة أخرى إلتزامات الاتحاد الأوروبي في مجال حقوق الإنسان" وفق تعبيره.

ودعا البشير، وفق المصدر ذاته، بوريل "إلى مراجعة صداقته مع المغرب والعمل على صياغة موقف متوازن للاتحاد الأوروبي يمكنه من دعم عملية التسوية السياسية للنزاع في الصحراء وفقا لقرارات الأمم المتحدة".

كما دعا، "الإدارة الأوروبية إلى الوفاء بإلتزاماتها فيما يخص العمل لصالح السلام وإحترام قواعد القانون الدولي، وكذلك روح الأحكام والتوصيات الصادرة عن محكمة العدل الأوروبية حول الصحراء".

يذكر، أن الاتحاد الأوروبي كان قد أشاد بجهود المغرب “الجدية وذات المصداقية” في سبيل حل قضية الصحراء، معبرا عن دعمه للمسار الأممي في هذه القضية.

وذكر المغرب والاتحاد الأوروبي يناير الماضي ببروكسيل، بدعمهما للمسار السياسي للأمم المتحدة الرامي إلى التوصل الى حل سياسي عادل واقعي وبرغماتي ودائم و مقبول من الاطراف بخصوص قضية الصحراء، يرتكز على التوافق طبقا لقرارات مجلس الأمن للأمم المتحدة، خاصة القرار 2494 بتاريخ 30 أكتوبر 2019.

شارك المقال مع أصدقائك

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

الـPPS يدعو الحكومة للتعامل بحذر مع الاقتراض الخارجي بسبب “كورونا”

العثماني: وصلنا لمنعطف حاسم.. ومصانع النسيج ستنتج 2.5 مليون كمامة يوميا

الحكومة توافق على الاقتراض الخارجي لمواجهة التداعيات الاقتصادية لـ”كورونا”

تابعنا على