ارتفاع أسعار السلع.. وزارة الصناعة تطمئن المغاربة وتحظر تصدير مادة مطهرة

13 مارس 2020 - 18:30

أدى الإقبال الكبير على شراء السلع من المتاجر والأسواق المغربية بسبب المخاوف من انتشار فيروس “كورونا”، إلى ارتفاع أسعار عدد منها، ما دفع وزارة الصناعة والتجارة والاقتصاد الأخضر والرقمي إلى التأكيد على أن العرض كاف لتلبية جميع احتياجات استهلاك الأسر، بما في ذلك احتياجات شهر رمضان الذي يتميز بارتفاع مستوى الاستهلاك.

وقالت الوزارة في بلاغ لها اليوم الجمعة، توصلت جريدة “العمق” بنسخة منه، إنها تقوم بتتبع حالة تموين السوق الوطنية بالمواد المصنعة الأكثر استهلاكا للحيلولة دون حدوث أي اضطرابات محتملة مرتبطة بفيروس كورونا المستجد.

وأوضحت الوزارة أن مصالحها تقوم يوميا بتحقيقات على مستوى السوق المحلي واستقصاءات لدى منتجي ومستوردي المنتجات المصنعة الأكثر استهلاكا (السكر، الشاي، الحليب، الزيوت الغذائية، الزبدة، إلخ) للتأكد من وفرة هذه المواد بكميات كافية.

وأشارت إلى أنه قد تم خلال الأيام الماضية تسجيل إقبال كبير على بعض المواد غير الغذائية التي لا تعرف عادة رواجا كبيرا، مما انعكس على الأثمان، وبالخصوص منتجات النظافة مثل المحلول الكحولي المائي، موضحة أنه قد تم حظر تصدير هذا المحلول، ضمانا لوفرته في السوق الوطنية.

وأضاف البلاغ أنه في إطار مقاربة استباقية لأية آثار محتملة لفيروس كورونا المستجد، قامت الوزارة بتعزيز وتعبئة جميع مصالحها الخارجية لضمان التتبع المنتظم لحالة الأسواق، ونجاعة مسالك التوزيع وسلامة صحة المستهلكين

ولفتت الوزارة إلى أنها قامت أيضا بإحداث لجنة يقظة استراتيجية تجتمع كل يومين لتقييم الوضع والتدخل عند اللزوم، حفاظا على استقرار حالة تموين السوق الوطنية للحيلولة دون حدوث أي اضطرابات محتملة مرتبطة بالفيروس.

ودعت الوزارة التجار، بصفتهم شركاء أساسيين في هذا المسلسل، إلى أن يضاعفوا جهودهم حفاظا على استقرار تموين السوق الوطنية، مع الحرص على الامتثال للقوانين الجاري بها العمل، وبالخصوص فيما يتعلق بالأثمان وجودة المنتوجات.

وذكرت الوزارة، في إطار الإصغاء للمواطنين، بأن شبابيك المستهلكين المتواجدة بمختلف ربوع المملكة، علاوة على موقع www.khidmat-almostahlik.ma، تبقى رهن إشارة المستهلكين لاستلام ومعالجة أية شكوى أو ت ظل م يتعلقان بتموين الأسواق وجودة المنتوجات المعروضة للبيع، وفق المصدر ذاته.

وتداول نشطاء على موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك، اليوم الجمعة، صورا تظهر الإقبال الكبير للمغاربة على الأسواق التجارية الكبرى، قصد اقتناء كميات كبيرة من المواد الغذائية ضمن المخاوف من انتشار فيروس “كورونا”، ما أدى إلى نفاذ البعض منها في عدد من المتاجر الكبرى بالدار البيضاء ومدن أخرى.

واليوم الجمعة، أعلنت وزارة الصحة أن المواطن المغربي القادم من إيطاليا الذي أعلن في وقت سابق كأول حالة وافدة للإصابة بفيروس “كورونا المستجد- كوفيد 19” بالمملكة، قد تماثل للشفاء، موضحة أن التحاليل المخبرية والسريرية أثبتت شفاء المعني بالأمر الذي سيغادر المستشفى مساء اليوم.

إشترك في نشرتنا البريدية وتوصل بمواضيع مثيرة للإهتمام

شارك المقال مع أصدقائك

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

بعد انفجار “بؤرة صناعية” بآسفي .. جمعية تصبير السمك تخرج عن صمتها

الحكومة تصادق على تحويل صندوق الضمان المركزي إلى شركة مساهمة

“لارام” تتلقى عرضا لتطوير سيناريوهات إنقاذ الشركة من الإفلاس

مجلس الشامي: أسعار الكهرباء لم تنخفض منذ سنوات والنجاعة الطاقية فشلت

البنك الإفريقي للتنمية يتوقع عودة وتيرة نمو الناتج الداخلي الخام للمغرب لـ4% في 2021

تابعنا على