مجتمع

اليوبي: %17 من المصابين بـ”كورونا” لم تظهر عليهم أي أعراض.. وانخفاض حالات “الإنعاش” (فيديو)

17 أبريل 2020 - 19:10

قال مدير مديرية الأوبئة بوزارة الصحة محمد اليوبي، اليوم الجمعة، إن المغرب بدأ يسجل شيئا فشيئا نسب مئوية أكثر بالنسبة للحالات التي لديها علامات سريرية بسيطة أو ليست لديها أية علامات، مع انخفاض الحالات التي يتم التكفل بها في حالة صحية متطورة.

وكشف اليوبي خلال التصريح اليومي لوزارة الصحة، أن نسبة الذين تم اكتشاف إصابتهم بفيروس “كورونا” بدون ظهور أي أعراض عليهم، انتقلت من 13 في المائة في الأسبوع ما بين 30 مارس و5 أبريل، إلى 17 في المائة في الأسبوع الجاري.

وأشار المسؤول الصحي إلى أن نسبة الحالات الخطيرة والحرجة ما بين هذين الأسبوعين، انتقلت من 14 إلى 9 في المائة فقط، لافتا إلى أن نسبة الحالات الموجودة في أقسام العناية المركزة والمستعجلات تنخفض بشكل ملموس.

وتابع قوله: “الحمد لله، هناك أنباء تدل على أن نسبة الذين تم التكفل بهم أو قيد التكفل الصحي بأقسام العناية المركزة والمستعجلات، في انخفاض بطيء لكنه ملموس، ونلاحظ شفاء عدد من الذين كانوا في أقسام الإنعاش وتحت التنفس الاصطناعي كما وقع في مستشفى ابن رشد بالدار البيضاء”.

وبخصوص التتبع الصحي لدى المخالطين، أوضح اليوبي أن العدد الإجمالي للمخالطين الذين تم تتبعهم منذ بداية الوباء 13451 مخالطا، مشيرا إلى أن هذه العملية مكنت من اكتشاف 1239 حالة مؤكدة من بين 2564 مجموع الحالات المؤكدة بالمملكة، 111 منهم خلال الـ24 ساعة الأخيرة.

وارتفعت حصيلة الإصابات بالمملكة إلى 2564 حالة، بعد تسجيل 281 إصابة جديدة بالفيروس خلال الـ24 ساعة الأخيرة، فيما بلغ عدد الحالات المستبعدة بعد تحليل مخبري سلبي إلى حدود اليوم 10388 حالة.

وسجل المغرب خلال الـ24 ساعة الأخيرة 5 حالات وفاة جديدة بفيروس “كورونا”، لترتفع حصيلة الوفيات إلى 135 حالة، فيما بلغ عدد الحالات التي تماثلت للشفاء 281 حالة، وذلك بعد تسجيل 32 حالة جديدة خلال الـ24 ساعة الأخيرة.

اليوبي قال إن سبب ارتفاع عدد الإصابات بفيروس “كورونا” خلال الأيام الثلاثة الجارية، يرجع إلى البؤر الصناعية والتجارية والعائلية التي رُصدت بخمسة مدن، وهي مراكش والدار البيضاء وفاس وطنجة والناظور.

وأوضح اليوبي خلال التصريح اليومي لوزارة الصحة، اليوم الجمعة، أن من بين 281 حالة جديدة سُجلت بالمملكة خلال الـ24 ساعة الأخيرة، تم تسجيل 172 منها في وحدات تجارية وصناعة وعائلية.

وبخصوص التوزيع الجغرافي لمجموع الحالات حسب جهات المملكة، فلا زالت جهة الدار البيضاء سطات في الصدارة بنسبة 27.4 في المائة، تليها جهة مراكش آسفي بـ26.6 في المائة، ثم جهة فاس مكناس بـ14.4 في المائة، وجهتي الرباط سلا القنيطرة وطنجة تطوان الحسيمة بـ10 في المائة بكل جهة.

إشترك في نشرتنا البريدية وتوصل بمواضيع مثيرة للإهتمام

شارك المقال مع أصدقائك

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

مجتمع

بشرى لساكنة زاكورة.. كلية متعددة التخصصات ترى النور بالإقليم قريبا

بعمر 62 سنة.. "حسن" متقاعد يحرز شهادة الباكلوريا ويطمح لمواصلة الدراسة بالخارج مجتمع

حسن.. قصة متقاعد بجرادة أحرز البكالوريا بعد الستين يطمح لمواصلة دراسته (فيديو)

مجتمع

أطر صحية تحتج أمام مندوبية الصحة بأزيلال

تابعنا على