لجنة التموين والأسعار: ارتفاع الطلب على المواد والمنتجات .. والأسعار مستقرة

27 أبريل 2020 - 22:05

قالت اللجنة الوزارية المكلفة بالتموين والأسعار وعمليات مراقبة الجودة والأسعار، اليوم الاثنين، إن الطلب على المواد والمنتجات سجل ارتفاعا نسبيا قبيل وبداية شهر رمضان الأبرك، فيما عرفت الأسعار استقرارا.

وأوضح بلاغ لقطاع الشؤون العامة والحكامة التابع لوزارة الاقتصاد والمالية وإصلاح الإدارة، أنه “يتضح من المعطيات المتوفرة لدى مختلف القطاعات الوزارية، أن الطلب على المواد والمنتجات سجل ارتفاعا نسبيا قبيل وبداية شهر رمضان الأبرك، دون أن يصل للمستويات المعهودة خلال هذه الفترة مقارنة مع السنوات الماضية”.

وأشارت اللجنة إلى أن الأسواق مزودة بشكل عادي بكل المواد والمنتوجات، وأن العرض يفوق الحاجيات المرتقبة ما يمكن من تغطية الحاجيات في كل السلع والمنتوجات خلال الأشهر القادمة.

ولفت المصدر ذاته إلى أن الأسعار عرفت بدورها استقرارا في اليومين السابقين مقارنة مع الأسبوع الفارط، بل سجلت منتجات كثيرة تراجعا في مستويات الأثمان مقارنة مع نفس الفترة من السنة الفارطة.

وأضافت اللجنة أنه، وعلى سبيل المثال، سجلت أثمنة الطماطم والبطل اليابس تراجعا بنسبة 11 في المائة مقارنة من السنة الماضية، والبصل الأخضر بـ ناقص 36 في المائة، واللحوم الحمراء بحوالي ناقص 7 في المائة، والدجاج الحي بـ ناقص 26 في المائة.

وكانت اللجنة الوزارية عقدت اجتماعها تحت رئاسة قطاع الشؤون العامة والحكامة، وبمشاركة ممثلين عن القطاعات الوزارية المكلفة بالداخلية والفلاحة والصيد البحري والصناعة والتجارة والطاقة والمعادن، وذلك للوقوف على وضعية التموين والأسعار والمراقبة.

وستواصل اللجنة عملها بشكل منتظم طيلة شهر رمضان لمتابعة تطور حالة الأسواق ووضعية التموين ومستوى الأسعار وحصيلة تدخلات لجن المراقبة لمواجهة كافة أساليب الغش والاحتكار والمضاربة والتلاعب في الأسعار.

إشترك في نشرتنا البريدية وتوصل بمواضيع مثيرة للإهتمام

شارك المقال مع أصدقائك

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

بعد انفجار “بؤرة صناعية” بآسفي .. جمعية تصبير السمك تخرج عن صمتها

الحكومة تصادق على تحويل صندوق الضمان المركزي إلى شركة مساهمة

“لارام” تتلقى عرضا لتطوير سيناريوهات إنقاذ الشركة من الإفلاس

مجلس الشامي: أسعار الكهرباء لم تنخفض منذ سنوات والنجاعة الطاقية فشلت

البنك الإفريقي للتنمية يتوقع عودة وتيرة نمو الناتج الداخلي الخام للمغرب لـ4% في 2021

تابعنا على