صحتك في رمضان .. نصائح وتوجيهات هامة لمرضى الكلى في رمضان

صحتك في رمضان .. نصائح وتوجيهات هامة لمرضى الكلى في رمضان

07 مايو 2020 - 11:00

يحتاج مرضى الكلى خلال الأيام العادية إلى نظام غذائي دقيق يراعي حالتهم الصحية ويجنبهم تدهورها للأسوء، إذ تعد الكلية العضو المسؤول عن تنقية وتصفية الدم من السموم والعوادم الناتجة عن عملية الأيض، وكذلك مسؤولة عن التحكم في حجم السوائل في الجسم وعن موازنة كمية العناصر الكهربية مثل الأيونات والأملاح، إذ يتسبب ضعفها في إحداث خلل كبير في الجسم.

ينقسم مرض الكلى إلى درجات، فالبعض يعني من ضعفها، وآخرون يصنفون ضمن أمراض الكلى المزمنة مثل القصور الكلوي أو الفشل الكلوي، ولا يمكن لأي فئة من هذه الدرجات صيام شهر رمضان إلا بموافقة طبيبها المعالج الذي يكون على إطلاع تام بتفاصيل الحالة الصحية لكل حالة.

وحسب أخصائية الحمية والتغذية إلهام خليل الجاوي، فإنه لا يمكن تقديم نظام غذائي لجميع مرضى الكلى بكل درجاتها، كما أنه لا يمكن إعطائه لنفس الأشخاص حتى وإن كانوا في نفس التصنيف المرضي، لأن كل فرد يحتاج إلى مقدار معين من القيم الغذائية حسب خصوصيته والتي يمكن أن تتناسب مع أشخاص آخرين، إذ تتغير أحيانا الكميات عند ذات الشخص من يوم لآخر.

وتشدد إلهام الجاوي على ضرورة عدم اكتفاء المرضى بالنصائح العامة التي تقدم عبر وسائل الإعلام فقط، وإنما عليهم زيارة الأطباء وتتبع توجيهاتهم وإرشاداتهم، بعد إطلاعهم الدقيق على خصوصية وضعه الصحي.

وكشفت أخصائية التغذية في تصريح لجريدة “العمق”، أن هناك 3 عناصر خطيرة يجب على مرضى الكلي بكل درجاتهم الاحتياط منها، وهي :

البروتينات: ينتج بعد عملية هضم الأطعمة التي تحتوي على البروتينات حسب أخصائية التغذية مادة تسمى “الأزوت” وهي سامة للجسم، والكلى هي المسؤولة عن تصفيها، وفي حالة المريض فإن هذه المادة تتراكم وتسبب مشاكلا كبيرة له.

لكن ذلك لا يعني أنه على مرضى الكلى تضيف أخصائية التغذية حرمان أنفسهم منها، وإنما على كل فرد الالتزام بالمقدار الدقيق الذي يحتاجه جسمه والذي نصحه الطبيب، مشيرة إلى أنه في الغالب يحتاج كل فرد ما بين 0.5 إلى 1 غرام من البروتينات لكل كيلو من الوزن فإذا كان وزنه مثلا 60 كيلو غرام فعليه تناول 60 غرام من البروتين كأعلى حد.

البوتاسيوم : يتواجد البوتاسيوم حسب أخصائية التغذية إلهام في الخضر خاصة البطاطس، لذلك تنصح مرضى الكلى من أجل تقليص نسبة البوتاسيوم بنقع الخضروات ليلا في الماء وتصفيتها في الصباح، ثم سلقها والتخلص من الماء الذي غليت فيه.

كما يتواجد البوتاسيوم بنسبة كبيرة في الفواكه الجافة، الأسماك، الخميرة، القشور الموجودة في خمز القمح وكذا قشور الفواكه والزيتون الأخضر والشكولا، لذلك يجب على كل فرد من مرضى الكلى أن يتناول هذه الأطعمة حسب القدر الذي يسمح به طبيبه المعالج.

الصوديوم: ترى أخصائية التغذية إلهام الجاوي أن مرضى الكلي إذا كانوا يعانون من ضغط الدم أيضا عليهم الاحتياط من هذا العنصر الغذائي، إذ لا يجب أن تتعدى نسبة الملح 5 غرامات في اليوم.

ويجب أن يحافظ المرضى على نسبة لا تقل عن 1.5 لتر من الماء بشكل يومي حتى لا يقع جسمهم في الجفاف، كما أنهم يجب أن يحترسوا من الأطعمة التي تحتوي الكالسيوم “كالباربا، ليشو، البصل، اللفت”، وكذا الأطعمة التي تحتوي على الفوسفور الذي يتواجد بكثرة في مواد كالحليب ومشتقاته، البيض، الفطر، المعجنات، النخالة، وتناول الكميات التي يحتاجها كل جسم وفقا لما سينصحهم به طبيبهم الخاص.

إشترك في نشرتنا البريدية وتوصل بمواضيع مثيرة للإهتمام

شارك المقال مع أصدقائك

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

الإشارات السياسية في قصة موسى.. المصلحون وشرط الوضوح في تبيلغ الرسالة

أجيال إعلامية: البوعناني .. إعلامي نقل أسرار البحار إلى المغاربة بلكنة شمالية محبوبة

أجيال إعلامية: الحاج قرّوق.. صاحب “ركن المفتي” الذي تابعه المغاربة طيلة 17 عاما

تابعنا على