ساكنة "سيد الزوين" بمراكش تتهم أعوان سلطة بـ"التلاعب" في قفف رمضان (فيديو)

08 مايو 2020 - 14:30

اتهم عدد من ساكنة جماعة سيدي الزوين بإقليم مراكش، أعوان السلطة والمقدمين بـ”التلاعب” في توزيع القفف الرمضانية على الأسر، و”استثناء” بعض الأسر المعوزة في المنطقة، مقابل “منحها لعائلاتهم وأقربائهم”.

واشتكت الساكنة في تصريحات متفرقة مصورة لجريدة “العمق”، حرمانها من الدعم الغذائي خلال شهر رمضان، والمخصصة للأسر المعوزة. إذ قدموا شكاية لقائد المنطقة للنظر في تصرفات المقدمين وأعوان السلطة، “الذي يوزعونها على أهوائهم بالمنطقة”، وفق تعبيرهم.

وتتشبث الساكنة بحقها في الحصول على الدعم بالقول: “نريد حقنا الذي منحنا إياه الملك محمد السادس، لكن هؤلا -في إشارة إلى أعوان السطلة- يتلاعبون فيه كما يشاؤون، هل يريدوننا أن نسرق، فالعمل الذي كنا نوفر منه قوت يومنا لأطفالنا انقطع جراء هذه الأزمة، والقفة جاءت للتخفيف عنا”.

وفي ذات السياق قال الفاعل المدني والحقوقي بمنطقة سيد الزوين، عبد العزيز الرداد، “في الوقت الذي نطالب بالتوزيع العادل للثروة في القرن الـ21، ليس لدينا حتى توزيع عادل للقفة الرمضانية”، مضيفا أن “أعوان السلطة يقدمون القفف لعائلاتهم وأقربائهم، في حين أن الطبقات المطحونة لم تستفد من أي دعم”.

وأضاف الرداد، أنه ومنذ مدة وهم يطالبون “السطلة الولائية بجهة مراكش آسفي بالإفصاح عن لوائح المستفيدين من بطاقة راميد، والقفف الرمضانية”. مشيرا إلى أن هناك “خروقات جمة في ذلك”.

إشترك في نشرتنا البريدية وتوصل بمواضيع مثيرة للإهتمام

شارك المقال مع أصدقائك

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

شاعر الملحون

أجيال إعلامية: أحمد سهوم.. شاعر الملحون الذي أثرى الإذاعة الوطنية ببرامج ثقافية

موظفو الجماعة المحلية للبيضاء

مطلب صرف التعويضات قبل العيد يدفع موطفي جماعة البيضاء إلى التصعيد

بعد أشهر من الجائحة.. أيت الطالب يمنح موظفي الصحة رخصا إدارية “مشروطة”

ابتدائية أكادير تقضي بالحبس والغرامة في حق “الطاوجني”

شكاية زوج تقود إلى اكتشاف “زنا محارم” بين متزوجة وشقيقها باشتوكة

تابعنا على