ارتفاع صادرات المغرب من البواكر  بـ6% .. والحوامض تتراجع بـ28%

ارتفاع صادرات المغرب من البواكر بـ6% .. والحوامض تتراجع بـ28%

13 مايو 2020 - 10:48

عرفت صادرات المغرب من منتوجات البواكر إلى غاية 9 ماي الجاري، كميات تبلغ 1.077.000 طن، مسجلة بالتالي نموا بنسبة 6 في المائة مقارنة بالموسم الماضي في نفس التاريخ أي 1.012.000 طن، وذلك “وفقا للأجندة التي يعتمدها موركو فوديكس Morocco Foodex من 1 شتنبر إلى 09 ماي والموافقة للأجندة الفلاحية”.

وذكر بلاغ لوزارة الفلاحة تتوفر “العمق” على نسخة منه، أن الصادرات من الطماطم عرفت إلى غاية 09 ماي 2020 ارتفاعا بحوالي 4% بالمقارنة مع الموسم الماضي، حيث انتقلت من 492.000 طن إلى 514.000 طن في نفس التاريخ، بينما بلغت الصادرات من الفاصولياء الخضراء خلال هذا الموسم وإلى غاية 09 ماي، كميات تقدر بـ 112.000 طن مقابل حوالي 102.000 طن خلال الموسم المنصرم، مسجلة بذلك ارتفاعا بـ10%”.

وسجلت الصادرات من الفواكه الحمراء، وفق البلاغ ذاته،  نموا جيدا خلال هذا الموسم، فقد بلغت الصادرات من الفواكه الحمراء الطرية كميات بحوالي 82.500 طن الى غاية 09 ماي الجاري، مسجلة بذلك ارتفاعا بـ 25% بالمقارنة مع الموسم الماضي في نفس التاريخ ( 66.000 طن).

كما سجلت الصادرات المسجلة من البطيخ الأحمر أداء متميزا، حيث تقدر الكميات المصدرة بـ 104.400 طن خلال هذا الموسم الى غاية 09 ماي 2020، أي بنمو يقدر بـ 61% بالمقارنة مع الموسم الماضي في نفس التاريخ ( 65.000 طن).

وتابع البلاغ، أن الصادرات من الافوكادو بلغت إلى غاية 9 ماي كميات تقدر ب 32.800 طن، أي ما يعادل تقريبا الضعف ثلاث مرات، على ما تم تسجيله خلال نفس التاريخ من الموسم الماضي (11.200 طن).

وأشارت الوزارة، إلى أن ” الحوامض، ومع الإشارة إلى الحفاظ على المستوى الجيد للأسعار على مستوى الأسواق العالمية، فقد تم تسجيل تراجع في كميات الصادرات بلغ 28% خلال هذا الموسم، بسبب تراجع الإنتاج”.

وبلغت صادرات المنتوجات الفلاحية المحولة من غير السكر ومشتقاته كميات بحوالي 299.000 هذا الموسم الى غاية 9 ماي، مقارنة بـ 255.800 طن في الموسم الماضي، وهو ما يمثل نموًا بحوالي 17٪.

ولفت بلاغ الوزارة، إلى أنه “في مواجهة سياق دولي صعب يطبعه تفشي وباء كوفيد-19، ضاعف الفاعلون المغاربة في قطاع صادرات المنتجات الغذائية الفلاحية مجهوداتهم للحفاظ على نشاطهم على جميع مستويات سلسلة القيمة، من الإنتاج في الضيعات حتى التسويق على مستوى أسواق التصدير، ومرورا بالتوضيب والتحويل”.

وزاد، أنه “لمواجهة انتشار هذه الآفة، تم تعزيز تدابير السلامة الصحية على مستوى وحدات تصدير المنتوجات الغذائية الفلاحية من أجل احتواء أي خطر للإصابة بكوفيد-19. من بين هذه التدابير، تعزيز نظام السلامة الصحية للعاملين داخل منشئات التوضيب والتحويل والتطهير المستمر للمباني ووسائل النقل، ومراقبة درجة حرارة العاملين، وتوفير وسائل الوقاية (الكمامات، والواقيات والقفازات)، بالإضافة للامتثال لمسافات السلامة الضرورية بين الأفراد”.

إشترك في نشرتنا البريدية وتوصل بمواضيع مثيرة للإهتمام

شارك المقال مع أصدقائك

شارك برأيك

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

دراسة تكشف هشاشة الأبناك التشاركية والتحديات التي تواجهها بالمغرب   

بسبب فيروس .. روسيا تحظر استيراد الطماطم من المغرب

بنشعبون: 99% من الشركات و92% من الموظفين غير معنيين بالمساهمة الإضافية

تابعنا على