مستشفى الحاجب خالٍ من مصابي "كورونا".. ولا جندي مصاب بالثكنة العسكرية

22 مايو 2020 - 12:30

ثماثلت للشفاء الحالة الثالثة من مصابي فيروس كورونا بمستشفى ولي العهد مولاي الحسن بالحاجب، اليوم الجمعة، بحسب مصادر “العمق” وبالتالي يصبح المشفى الذكور خاليا من المصابين بهذا الفيروس الفتاك.

وتعرف الحالة الوبائية بكافة تراب إقليم الحاجب استقرارا، حيث بلغت عدد الإصابات بالإقليم 3 أشخاص منذ انتشار الفيروس، وهم ممرضة متدربة وشاب ووالدته بجماعة بطيط بإقليم الحاجب، وتماثلوا جميعا للشفاء في الأسابيع القليلة الماضية.

إلى جانب ذلك، يوجد 117 مصابا في صفوف الحرس الملكي بالثكنة العسكرية للحاجب حيث يخضعون للعلاجات الضرورية، تماثل منهم للشفاء 83 عنصرا، فيما لازال فقط 34 شخصا من المصابين تحت العلاج حاليا بالمستشفى العسكري المذكور، في حالة صحية مستقرة.

ونفت مصادر مطلعة لجريدة “العمق” إصابة أي جندي ينتمي إلى عناصر الجيش تابع للثكنة العسكرية بالحاجب، يوم الإثنين المنصرم، عكس ما تم تداوله بمواقع التواصل الاجتماعي، موضحة أن هذا الخبر الأخير لا أساس له من الصحة.

إشترك في نشرتنا البريدية وتوصل بمواضيع مثيرة للإهتمام

شارك المقال مع أصدقائك

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

الحموشي يجري تعيينات جديدة في مناصب المسؤولية الأمنية

mohammed errakab

أجيال إعلامية: محمد الركاب .. المخرج الذي أنتج للإذاعة والتلفزة برامج ووثائقيات عديدة

استئناف حركة القطارات المكوكية السريعة بين “البيضاء الميناء” ومطار محمد الخامس

القيمون الدينيون بمراكش يخضعون لفحوصات كورونا قبيل فتح المساجد

كورونا يتسلل إلى جسد شاب بخنيفرة ويرفع الإصابات إلى17

تابعنا على