كولونيل تملالت ينفي اعتداءه على الممرضة والمحكمة تؤجل الجلسة

كولونيل تملالت ينفي اعتداءه على الممرضة والمحكمة تؤجل الجلسة

21 فبراير 2017 - 01:42

نفى الكولونيل السابق بالدرك الملكي والرئيس الحالي للجماعة القروية زمران، عبد الهادي لغراري، خلال استماع القضاء له بابتدائية قلعة السراغنة، كل ما تضمنته شكاية الممرضة في حقه من كونه اعتدى عليها أثناء ممارسة عملها وأنه عنفها داخل المستشفى.

وقررت المحكمة، بعدما استمعت لطرفي النزاع أمس الإثنين، تأجيل مناقشة الملف والاستماع للدفاع إلى الإثنين المقبل، في القضية التي يتابع فيها لغراري بتهمة "الاعتداء على موظف، وإهانته أثناء مزاولة عمله".

وحسب مصادر نقابية، فإن فصول القضية تعود إلى حوالي شهر، حيث أكد بيان صادر عن النقابة الوطنية للصحة إقدام الكولونيل السابق بالاعتداء على ممرضة داخل المستشفى المحلي لالة خديجة بتملالت، ونظمت النقابة وقفة احتجاجية أمام المستشفى ثم مسيرة إلى باشوية تملالت، بحضور عدد من أعضاء المكتب الوطني للنقابة المذكور.

وأدان المكتب الوطني للنقابة الوطنية للصحة المنضوية تحت لواء الكونفدرالية الديمقراطية للشغل، في بيان توصلت جريدة “العمق” بنسخة منه، الاعتداء الذي وصفه بـ “الهمجي والمتخلف” للشخص الذي “يستغل مهامه السابقة للإساءة للموظفين”، وطالب جميع السلطات المختصة بعدم سلوك سياسة الإفلات من العقاب.

ويشار إلى أن المتهم يتابع في حالة سراح، بعد قبول المحكمة الإفراج عنه بكفالة بلغت قيمتها 15 ألف درهم.

إشترك في نشرتنا البريدية وتوصل بمواضيع مثيرة للإهتمام

شارك المقال مع أصدقائك

شارك برأيك

مقالات ذات صلة

عائلات مغربية تنضم لتنسيق دولي لاسترجاع أبنائها المعتقلين بسوريا والعراق

خريجو شعبة الرياضيات يطالبون أمزازي بإنصافهم في مباريات التعليم

أمن المحمدية يوقف مواطنا إفريقيا انتحل هويات زائفة لفتح حسابات بنكية

تابعنا على