ابتداء من الأسبوع المقبل .. ONCF ترفع عدد قطاراتها وتتبنى قواعد جديدة للسفر

28 مايو 2020 - 12:00

أعلن المكتب الوطني للسكك الحديدية، أنه ابتداء من فاتح يونيو المقبل، سيتم الرفع من العرض السككي للقطارات المكوكية السريعة التي استمرت في تأمين الحد الأدنى من الخدمات أثناء فترة الحجر الصحي على محاور القرب بين كل من الدار البيضاء الميناء – سطات والدار البيضاء الميناء – الجديدة والدار لبيضاء الميناء – الرباط – القنيطرة، وذلك في احترام تام للإجراءات المسطرة من طرف السلطات المعنية.

وكشف المكتب في بلاغ له تتوفر “العمق” على نسخة منه، أنه ونظرا لتطور الطلب سيرتفع عدد القطارات اليومية من 20 إلى 40 قطار، مع إعادة فتح محطتي الرباط – أكدال وسلا تابركيت.

وفي هذا الإطار، أشار البلاغ ذاته، إلى أن المكتب اعتمد ترسانة من الإجراءات الخاصة والتدابير الاحترازية من أجل تعزيز السلامة الصحية مع تبني قواعد جديدة للسفر وذلك مواكبة للاستئناف التدريجي لحركة سير القطارات وضمان الشروط الوقائية الضرورية لتنقل آمن وفي أحسن الظروف.

وتشمل هذه الترتيبات، بحسب البلاغ، مجموعة من الإجراءات الوقائية والاحترازية للمساهمة في مواجهة جائحة “كوفيد 19” والحرص على الاحترام التام لشروط السلامة الصحية، إذ سيتم فرز المسافرين عند مدخل المحطات لتنظيم التدفقات وتقسيمها حسب الوجهات، ومراقبة ارتداء الكمامة بالمحطات وعلى متن القطارات، وتوفير مواد التعقيم والتطهير بالمحطات وعلى متن القطارات، وتنظيف وتطهير وتعقيم القطارات وكذا الفضاءات المشتركة بالمحطات.

ومن هذه الترتيبات أيضا، احترام التباعد الاجتماعي بفضاءات الانتظار بالمحطات وبالأرصفة وعلى متن القطارات، من خلال تقليص المبيعات ومنع استعمال مقاعد لضمان احترام مسافة الأمان وكذا وضع علامات أرضية بالمحطات، وارتداء الكمامات والأقنعة الواقية من طرف أعوان المكتب المتواجدين بالصفوف المباشرة مع الزبناء بالمحطات وعلى متن القطارات.

وأبرز المصدر ذاته، أنه للتحكم في عدد المسافرين والحرص على احترام قواعد التباعد الاجتماعي على متن القطارات المكوكية السريعة، اتخذ المكتب تدبيرا استثنائياً خلال هذه المرحلة الأولى يتمثل في خفض نسبة بيع المقاعد وملئ القطارات ب 50 ٪.

وأكد مكتب لخليع، أنه سيتم العمل بنظام الحجز الإلزامي على متن القطارات المكوكية السريعة، وفق ما هو معمول به بالنسبة لقطارات ‘البراق’ و’الأطلس’، وبالتالي فقد أصبح من الواجب على جميع المسافرين عبر القطارات المكوكية السريعة (التعرفة الكاملة، بطائق الانخراط، التذاكر المخفضة، بطائق السككيين، تعرفات الاتفاقيات) احترام استعمال القطار والعربة المشار إليهما على تذكرة السفر. وعلى المنخرطين حاملي بطاقتي ‘نافيط’ و’ديما’، القيام بالحجز المسبق للسفر عبر القطارات المكوكية السريعة قبل ولوجها.

ولمواكبة كل هذه الترتيبات الوقائية والاحترازية، أشار البلاغ ذاته، إلى أن المكتب أطلق مخططا تواصليا يهدف إلى طمأنة المواطنين بشأن الاستخدام الآمن للقطارات وتحسيسهم حول ضرورة احترام تعليمات السلامة الصحية، وذلك تحت شعار ‘معا نعمل لحماية أنفسنا’.

وبحسب المكتب الوطني للسكك الحديدة، فإن هذا المخطط يعتمد في تنزيله على التواصل المباشر بالمحطات وعلى متن القطارات (اللوحات الإعلامية بالمدن المعنية، الإعلانات الصوتية، المواكبة الميدانية…) وإطلاق حملة إذاعية بمختلف المحطات وأخرى عبر القنوات الرقمية (مواقع التواصل الاجتماعي، البوابات والتطبيقات الإلكترونية….مع محتوى رقمي هادف ومقاطع فيديو بيداغوجية) بالإضافة إلى تواصل مباشر مع الزبناء المنخرطين عن طريق رسائل قصيرة ومكالمات هاتفية.

ويهدف هذا المخطط، بحسب المصدر ذاته، إلى إعلام الزبناء حول الإجراءات الجديدة المعتمدة وتحسيسهم بضرورة احترام التدابير الوقاية وقواعد التباعد الاجتماعي، مع فرز التدفقات وضمان انسيابية ناجعة بالمحطات وعلى متن القطارات.

إلى ذلك، دعا المكتب زبناءه إلى الاستعلام المتواصل حول مواقيت ووتيرة القطارات عبر مواقعه الإلكترونية ومركز خدمة الزبناء من خلال الاتصال بمركز العلاقات مع الزبناء على الرقم 2255 وكذا على شبكات التواصل الاجتماعي للتمكن من البرمجة الاستباقية لموعد سفرهم.

كما دعا إلى اقتناء تذاكرهم عن بُعد عبر موقعه التجاري لتجنب التنقل إلى المحطة وضمان سفر آمن ومقعد في القطار المرغوب (القطارات المكوكية السريعة و’البراق’ و’الأطلس’) قبل نفاذ سعته.

وذكر البلاغ، إلى أنه في إطار المخطط الوطني لرفع الحجر الصحي مع الاحترام التام لإجراءات السلامة الصحية، يستعد المكتب للاستئناف التدريجي لرحلات ‘البراق’ و’الأطلس’ والتي سيعلن قريبًا عن تاريخ إعادة سيرها وبرمجتها.

إشترك في نشرتنا البريدية وتوصل بمواضيع مثيرة للإهتمام

شارك المقال مع أصدقائك

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

بوناصر المصطفى منذ شهر

اظن انه من الأفئدة عوض توجيه ترسانة من التعليمات التي اصبح المواطن او لنقل المرافق يشمئز منها نظرا لكونها تعتبر ذلك القناع الذي يعبر عن فشل منظومة متكاملة تستدعي التواصل في حين أن هذا المجال غايبةان لم نقبدل منعدم او اصم فعوض كل الاجراءات هناك اولويات اولا تحسين جودة وفعاليةالموقع حتى يتجاوب مع تدبير الأزمنة عند المرتفقين فكم هي الابحاث او الاستمارات التي قام بها المكتب لمعرفة خصوصيات التنقل كما وكيفا؟ وكم هي الابحاث التي حاول رصدها المكتب لمعرفة حاجيات المسافرين ؟ وهل تمت مراجعة حالة القطارات والتزامها بالحيز الزمني سواء الانطلاق الرحلات او مدة السفر ؟ احترام كرامة المسافر تبدا من علاقة التعاقد وتنفيذ بنود التعاقد منخلال استقبال يراعي كرامته وأماكن صالحة الاستعمال الآدمي من مرافق صحية متوفرة على كل الحاجيات الصحية الضرورية وتعويضها في حالىدة الفقدان الى ان يكسب المكتب ثقة المرتفق او المسافر لان الأزمة أزمة ثقة وبالتالي تصبح جميع التدابير اجراءات صماء لا تكفي بالاهداف يقدر ما تعمق هذه الأزمة

مقالات ذات صلة

هكذا تم استقبال التلاميذ في أول يوم من امتحانات الباك بسلا.. ومسؤول: فزنا بالرهان (فيديو)

انطلاق امتحانات الباك بسوس.. تعقيم ومسافات للأمان وكمامات بالمجان (فيديو)

المغرب: 246 إصابة جديدة بكورونا.. وتسجيل 68 حالة شفاء

الحموني: منشور العثماني حول التوظيف سيزيد من إحباط الشعب المغربي

وصول 152 مواطنا مغربيا كانوا عالقين بمصر إلى مطار بني ملال

تابعنا على