6 ملايين درهم لإحداث مركز تطوير الكفاءات المهنية والابتكار بمدينة آسفي

08 يوليو 2020 - 10:23

صادق مجلس جهة مراكش آسفي بالإجماع في دورته العادية على إحداث مركز تطوير الكفاءات المهنية والابتكار بمدينة آسفي، وذلك عبر اتفاقية بين مجلس الجهة وعمالة أسفي، والوكالة الوطنية للتشغيل وتأهيل الكفاءات، ومكتب التكوين المنهي وإنعاش الشغل، ووكالة التنمية الاجتماعية، والمجمع الشريف للفوسفاط بآسفي، وشركة آسفي للطاقات.

وتبلغ ميزانية المشروع 6 ملايين درهم، يساهم مجلس الجهة بنصفه، ومجموعة مكتب الفوسفاط بمليوني درهم، وشركة آسفي للطاقات بمليون درهم، بينما تعمل أطراف الشراكة على رصد إمكانياتها المالية والتقنية والمعرفية واللوجيستيكية لإطلاع المركز بالمهام المحدث من أجلها.

وتهدف الاتفاقية، حسب الوثائق التي اطلعت عليها “العمق”، إلى توفير نواة لمجمع التجارة والأعمال مهمته خلق وتطوير المقاولات لاسيما في تقنية المعلوميات بالمغرب وهندسة البرمجيات، وتساهم في تيسير مناخ أعمال الشباب، وتسريع روح المبادرة، وتحفيز روح الابتكار.

كما تروم الاتفاقية خلق فضاء للجمعيات الفاعلة في مجال تنمية قدرات الشباب، وتأهيلهم لسوق الشغل، واحتضان تكوينات خاصة بالمنظومات الصناعية المحلية؛ و خلق مركز لاستقبال المشاريع المبتكرة، من خلال إحداث بنية خاصة للتشجيع والمواكبة؛ وإحداث مشتل لفائدة الشركات الناشئة، والشركات الصغيرة والمتوسطة في قطاع المعلوميات وفضاء للخدمات.

وتلتزم جهة مراكش آسفي بوضع البناية الكائنة بشارع محمد بنهيمة بجميع مرافقها رهن إشارة المركز موضوع الاتفاقية، فيما تلتزم عمالة إقليم آسفي بالتنسيق مع مختلف لأطراف الموقعة من أجل تنفيذ بنود هذه الاتفاقية،  ودعم بعض أنشطة المركز من خلال الشراكات الخاصة بين المبادرة الوطنية للتنمية البشرية والجمعيات الفاعلة في مجال التكوين وتأهيل الكفاءات.

أما الوكالة الوطنية للتشغيل وتأهيل الكفاءات فتساهم في إعداد برنامج سنوي، يصب في أهداف المركز وإلاشراف على إنجازه؛ وتعيين إطار مؤهل من أجل مرافقة الشباب وتقديم استشارات لفائدتهم وتوجيهه، فيما يعمل مكتب التكوين المنهي وإنعاش الشغل على إعداد تكوينات دورية لفائدة الشباب يتماشى والمنظومة الصناعية المحلية.

وتقوم وكالة التنمية الاجتماعية حسب نص الاتفاقية بإعداد برنامج سنوي، للتكوينات الخاصة بالمنظومة الصناعية المحلية، وتعيين إطار مؤهل بالمركز لمرافقة الشباب وتوجيهه، فيهما يساهم المجمع الشريف للفوسفاط بآسفي في إعداد برنامج المركز ودعمها بكل الوسائل المتاحة، وتقديم مقترحاتها في مجال التكوينات الخاصة، أما شركة أسفي للطاقة فتعد برنامج المركز ودعمها بكل الوسائل المتاحة، وتقديم مقترحاتها في مجال التكوينات الخاصة.

 

إشترك في نشرتنا البريدية وتوصل بمواضيع مثيرة للإهتمام

شارك المقال مع أصدقائك

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

عمال النظافة والصيانة بأكادير يعتصمون أمام شركة الطرق السيارة

كورونا تمنع نقل مباريات “الشامبيونسليغ” بمراكش

أمن مراكش يلقي القبض على شخص روّع مستعملي مقطع طرقي

إصابة 194 شخصا بكورونا بجهة فاس مكناس ووفاة 5 آخرين

بعد شهور من خلوها من كورونا.. تسجيل حالة جديدة بدمنات

تابعنا على