بسبب مخلفات الفحم .. متضررون يستنجدون بعامل تارودانت

14 يوليو 2020 - 19:11

طالبت جمعيات المجتمع المدني بمنطقة الكردان الكبير، بمدخل تارودانت الغربي، من عامل الإقليم التدخل العاجل، لإيجاد حل لمشكل انتشار معامل إنتاج الفحم الخشبي، والتي تخلف روائح خطيرة تهدد البيئة، والساكنة في سلامتها الصحية.

وفي اتصال هاتفي بالعمق، قال أحد الجمعويين بالمنطقة، بأن معاناة سكان كل من باشوية الكردان، وقيادة أولاد محلة، وقيادة مشرع العين بإقليم تارودانت، تتواصل هذه الأيام مع الدخان المنبعث من مستودعات “الفاخر” العشوائية منها والمنظمة، المنتشرة في المناطق المذكورة.

وأضاف، بأن الساكنة ضاقت من هذه الروئح الكريهة والخانقة، وطالبت العامل بالتدخل، خاصة وأن مسؤولا بالعمالة، سبق وأن تعهد برفع الضرر في أجل خمسة عشر يوما، لكن وتحت ذريعة عدم كفاية المهلة الأولى، تم منحهم بإتفاق مع أعضاء التنسيقية كمهلة جزافية 90 يوما إضافية، لحرق ماتبقى من مخزون العود، وقد إنتهت هذه المدة منذ شهر مارس الماضي، ولحدود الساعة مازال المستغلون في مكانهم.

ولاحظت الساكنة في الآونة الأخيرة انتشار الورشات الخاصة بإنتاج الفحم الخشبي بتراب الجماعات المذكورة، وهو الأمر الذي اعتبروه خطرا حقيقيا على صحة المواطنين.

واقترحت جمعيات المجتمع المدني، رفقة شباب المنطقة، خاصة في ظل استمرار الكارثة التي ألحقت ضررا كبير بصحة المواطنين وبالبيئة، وعجز المسؤولين المحليين عن إيجاد حلول، توقيع عريضة مرفوعة لرئيس الحكومة، لمطالبته بالتدخل العاجل لرفع الضرر، أو القضاء الإستعجالي.

إشترك في نشرتنا البريدية وتوصل بمواضيع مثيرة للإهتمام

شارك المقال مع أصدقائك

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

لأول مرة في سوس.. تسجيل 32 إصابة دفعة واحدة بكورونا وعدد الحالات يصل 228

فوضى المداومة ببوزنيقة تثير استياء مساعدي الصيادلة

بؤرة عائلية ترفع عدد حالات كوفيد19 بتيزنيت إلى 12.. وعدد الحالات بسوس يقفل 200

رئيس الوزراء اللبناني يعلن عن استقالة جماعية لحكومته

الأمن يفك لغز جريمة قتل مسن في أبي الجعد

تابعنا على