مجتمع

كورونا تصيب أطرا صحية بمستشفى “السلامة” بقلعة السراغنة

أكدت مصادر مطلعة أن فيروس كورونا المستجد أصاب أربعة من الأطر الصحية بمستشفى السلامة بقلعة السراغنة.

وأبرزت المصادر في حديث لجريدة “العمق” أن التحليلات التي أجربت على عدد من الأطر ظهرت نتائج أربعة منها موجبة، فيما استبعدت باقي الحالات.

وأضافت أن نتائج 8  مخالطين كانت أيضا موجبة مما رفع عدد الحالات المؤكدة الإصابة بالفيروس بالإقليم  اليوم إلى 12 حالة.

وتوفيت سيدة بقسم إنعاش كوفيد19 اليوم الثلاثاء، والتي جرى استشفاؤها بعد ظهور أعراض عليها بعد تدهور حالتها، لكن نتائج تحليلتها المخبرية لم تظهر بعد.

وباتت الأطر الصحية في عدد من المستشفيات ترفع أصواتها من أجل الحماية من الفيروس في ظل تزايد عدد الحالات بين المواطنين، وضعف إمكانيات المراكز الاستشفائية وعجزها عن مواكبة ذلك.

وتطالب جمعيات حقوقية بالاستعداد للأصعب، وتغيير عقلية التعامل مع الوباء وتحفيز الأطر الصحية وتوفير الحماية بها بدل ترك أمرها للمجهول.

يشار إلى أن إقليم قلعة السراغنة سجل، حسب مندوبية وزارة الصحة منذ بداية الوباء  إلى حدود أمس 78 حالة، وما تزال 5 حالات تخضع للعلاج، واحدة منها في قسم إنعاش كوفيد19، وتماثل للشفاء 71 مريضا، فيما سجلت حالة وفاة واحدة.

وأجرت المصالح المختصة 16 ألف و88 تحليلة مخبرية في إطار سياسة متابعة حصر المخالطين لمنع تفشي الوباء.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *