الحري: الانتماء للجماعة اختيار والإعفاءات تسائل ضميرنا الحقوقي

الحري: الانتماء للجماعة اختيار والإعفاءات تسائل ضميرنا الحقوقي

14 فبراير 2017 - 23:30

قال المحلل السياسي عبد النبي الحري، إن "الإعفاءات التي تتم بالجملة ضد أعضاء ينتمون الى نفس التنظيم السياسي"، في إشارة منه الى جماعة العدل والإحسان التي تم اعفاء العديد من كوادرها من مهامهم بعدد من القطاعات خصوصا في قطاع التعليم، -قال إنها- "تسائل ضميرنا الحقوقي وتضعه في الامتحان".

وأوضح الحري، في تدوينة له على حسابه بموقع "فايسبوك" أن "أطر وكوادر جماعة العدل والإحسان مواطنون مغاربة لهم كل الحقوق وعليهم كل الواجبات، ومن غير المقبول معاملتهم بأسلوب الشيطنة والنبذ والإقصاء في الوقت الذي نتحدث فيه لكل العالم عن إدماج إنساني للأشقاء الافارقة".

وأضاف الأستاذ الجامعي، أن "الانتماء اختيار، ومن اختار الجماعة لم يرتكب أي جريمة بل مارس حقه المشروع في الاختيار".

إشترك في نشرتنا البريدية وتوصل بمواضيع مثيرة للإهتمام

شارك المقال مع أصدقائك

شارك برأيك

مقالات ذات صلة

بعد استقباله لقنصلة فرنسا.. بووانو يشكف ما دار بينه وبين المسؤولة الفرنسية

البام يطالب الداخلية بتمكين التجار والمهنيين من رخص مفتوحة للتنقل

“الاتحاد الدستوري” يكشف موقفه من مشاورات الأحزاب حول انتخابات 2021

تابعنا على