المجلس الإقليمي للسياحة بتنغير يصف قرارات الحكومة بـ

المجلس الإقليمي للسياحة بتنغير يصف قرارات الحكومة بـ"المجحفة" ويحذر من إفلاس القطاع

18 سبتمبر 2020 - 17:08

وصف المجلس الإقليمي للسياحة بتنغير، الإجراءات التي اتخذتها الحكومة، للتخفيف من تداعيات كورونا على مهنيي القطاع السياحي ب”المجحفة” في حق المؤسسات ومهنيي القطاع السياحي.

جاء ذلك في بيان، عقب اجتماع مكتبه الإقليمي، اليوم الجمعة، بمقر المجلس بمدينة تنغير، خصص للتداول في ما آلت إليه أوضاع القطاع السياحي عامة، وأوضاع المؤسسات السياحية بإقليم تنغير خاصة، في ظل تداعيات جائحة كورونا التي دامت طويلا، وتهدد القطاع والمهنيين بالإفلاس.

وفي هذا الإطار، أعلن البيان ذاته، الذي توصلت “العمق” بنسخة منه، رفضه “قرارات الحكومة المجحفة ذات الطبيعة الإقصائية تحت ذريعة التصنيف، رغم انخراط المؤسسات المعنية في الصندوق الوطني للضمان الاجتماعي، مبرزا أنها تضرب التزامات الدولة المغربية تجاه الاقتصاد الاجتماعي والتضامني”.

من جهة أخرى، طالب المجلس عينه، “الحكومة بتحمل مسؤوليتها التاريخية في إنصاف المؤسسات السياحية والمهنيين وحمايتهم من الإفلاس باتخاذ إجراءات تأخذ بعين الاعتبار وجودها، والترخيص، والتصريح بالنشاط على الأقل كمعيار للدعم عوض التصنيف”.

وفي غضون ذلك، دعا المصدر ذاته، !كل التنظيمات المهنية بتوحيد الجهود والمطالب لإنصاف كل المؤسسات السياحية ومالكيها وتأهيلهم وتعزيز صمودهم أمام تداعيات الجائحة”.

وفي سياق متصٌل، ذكرت الهيئة السالفة الذكر، “تجديد التزامها باستمرار وضع مؤسساتها السياحية ومرافقها رهن إشارة السلطات في إطار مجابهة والتصدي لجائحة كورونا”.

إشترك في نشرتنا البريدية وتوصل بمواضيع مثيرة للإهتمام

شارك المقال مع أصدقائك

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

بعد زيارتها لـ12 مؤسسة وطرح توصياتها.. آلية الوقاية من التعذيب تقيم عملها

المستشارون يسائلون العثماني عن سياسته لمعالجة التحديات الاقتصادية والاجتماعية في ظل كورونا

حقوقيون يخلدون “يوم المختطف” بوقفة رمزية بالرباط

تابعنا على