من البرتغال.. بوطازوت للعمق: الغربة صعبة والأمومة غيرت في الكثير وتجربة الغناء

من البرتغال.. بوطازوت للعمق: الغربة صعبة والأمومة غيرت في الكثير وتجربة الغناء "واردة"

22 سبتمبر 2020 - 11:30

هي واحدة من بين الوجوه الفنية المغربية التي يلاحقها “النجاح” في الكثير من الأعمال التي شاركت فيها.. جسدت دور “العاشقة” في فيلم “صفي تشرب” فتعاطف معها الكثيرون… ودور ” الزوجة الغيورة والمستلطة” في سلسلة “ياك حنا جيران” فصدقها المغاربة.. ودور “توأم روح كبور الشعيبية” فأضحكت الجمهور على التلفزيون وبعده على اليوتيوب.

عن جديدها وتجربة الأمومة والغناء و”انتحال” شخصيتها ومواضيع أخرى.. كان  لجريدة “العمق” مع دينا بوطازوت هذا الحوار الحصري :

أولا، كيف عشت فترة الحجر الصحي ؟

فترة الحجر الصحي عشتها وأنا “نافسة”، لذلك كنت أقضي يومي كاملا في المنزل، وبسبب ما كان يجري (انتشار فيروس كوفيد 19) تملكنا بعض الخوف، خاصة أننا كنا بعيدين عن الوالدين.

الغربة صعبة وكنت خلال تلك الفترة حزينة وأبكي كثيرا لأنني بعيدة عن “بابا وماما”.. وما كان يصبرني في الحقيقة هي أجواء رمضان لأنها تريحني، رغم أنها كان ناقصة هذا العام دون تراويح، لكنني كنت أستعين بقناة محمد السادس والتي لعبت دورا كبيرا بالنسبة لنا نحن المغتربون.

أنت مستقرة حاليا في البرتغال رفقة زوجك.. متى ستعودين للمغرب؟
العودة للمغرب قريبة.. لأنني أستعد لبدء مشاريع فنية جديدة.

ماذا غيرت الأمومة في دنيا بوطازوت ؟
الأمومة شي جميل يخلق معنا نحن الإناث.. وغيرت فيا الكثير لأننا حين نرزق بأبناء يصبح هدفنا أن نعيش لهم ومن أجلهم ويصبح إحساسنا بعظمة الوالدين أكبر… وأتمنى أن يكون ابني رجلا صالحا ويحب وطنه.

هل بدأت معالم موهبة ما تظهر على ابنك ؟
ابنى غالي يبلغ من العمر فقط 6 أشهر.. وإذا ظهرت عليه بوادر موهبة فنية “علاش لا”.. أرحب بذلك.

هل صحيح أنك تشاركين في فيلم سينمائي إلى جانب الممثل عزيز داداس؟
لا علم لي بالأمر.. أول مرة أسمع الخبر منك الان.

خضت تجربة الإخراج في المسرح.. ما الفرق بين التمثيل والإخراج؟ وما الأصعب؟

مارست تجربة الإخراج في المعهد العالي للفن المسرحي والتنشيط الثقافي بحكم أننا كنا نقوم بتحليل دراماتي وإخراج بعض المسرحيات ونحن طلبة.. وبالنسبة لي الأمر واحد لأن المخرج يجب عليه أن يلم بشكل كبير بالإدارة الفنية للفنان أو الممثل الذي أمامه، ويجب أن تكون له رؤية إخراجية.. بمعنى أدق يجب أن يوجه الممثل لأداء شخصية معينة بشكل معين.
والحمد لله استطعت الجمع بينهما لأنني أعتبرهما عملا واحدا.. يحتاج الإصرار والإرادة وحب المهنة والبحث في المجالين معا.

من أصدقائك في الوسط الفني ؟
بصراحة ليسوا كثر.. أغلبهم زملاء التقيهم في مشاريع فنية سابقة، لكن أصدقائي المقربون من الوسط قليلون.
من يخطر ببالي حاليا هي الفنانة نزهة بدر..فهي بمثابة أختي وخالتي والكثير من الأشياء وهي العضوة الأولى والمؤسسة الأولى لفرقتنا المسرحية “بلكا فنون”، وأتواصل معها بشكل مستمر، وهناك أيضا مهدي تيكيتو وسيمو كاما.

تملكين موهبة الغناء.. هل يمكن أن تفكرين يوما في إطلاق أغنية بصوتك؟

علاش لا.. الكثير من المغنيين خاضوا تجربة التمثيل، لذلك من الممكن أن يكون العكس.
وصراحة كنت قد تحدثت في الموضوع مع اسم بارز في المجال، ورغم أن الفكرة بعيدة في الوقت الحالي إلا أنها واردة.. لكن أعدك أنها ستكون بشكل مختلف (في الأداء والاختيار).

ما جديدك الفني ؟
هناك مفاجآت عدة.. لن أذكر تفاصيلها حاليا.

هل صحيح أنك قاضيت حسابات كانت تنتحل شخصيتك على إنستغرام ؟
لم أقاضي أي شخص لحد الساعة.. أنشأت حسابا على الإنستغرام مؤخرا رغم أنني كنت أفضل أن أبقى بعيدة على منصات التواصل الاجتماعي، لكن زملائي في الفرقة وزوجي أصروا على أن أكون قريبة من الجمهور الذي يحبني وأحبهم.
ومن الطرائف أن الحسابات المزيفة يتابعها الالاف، حتى أن بعضهم اقترب من المليون، لكن حسابي “الرسمي” يتابعه القليلون.

ما هي رسالتك للجمهور المغربي ؟
أقول لهم ان شاء أزمة كورونا ستمر.. ويجب علينا التمسك بإيماننا بالله لأنه ابتلاء وسيذهب وأن نكون دائما جنود وراء الملك لأنه يبذل مجهودات كبيرة ليمر كل شي بسلام وأشكر كل يدعمني ويتواصل معي ليهنئني على مولودي الجديد.

إشترك في نشرتنا البريدية وتوصل بمواضيع مثيرة للإهتمام

شارك المقال مع أصدقائك

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

رابور مغربي

في أول ظهور لها.. زوجة الرابور “البنج” المُحجبة تشعل مواقع التواصل (صورة)

فنانة مغربية

بناصر تحضر مفاجئة لجمهورها .. فما علاقتها بمسلسل “الماضي لا يموت”؟

تأسيس شبكة مغربية للمراكز البحثية والفكرية بمدينة أكادير

تابعنا على