يونيسيف تعين الطفلين المغربيين أمجون وعرشان مُناصِرَيْن يافِعَيْن لحقوق الطفل

يونيسيف تعين الطفلين المغربيين أمجون وعرشان مُناصِرَيْن يافِعَيْن لحقوق الطفل

17 نوفمبر 2020 - 17:30

عيّنت منظمة الأمم المتحدة لرعاية الأمومة والطفولة ” يونيسيف”، الطفلين المغربيين مريم أمجون وعمر عرشان، من المغرب، كمناصرين يافعين لقضايا حقوق الطفل، وذلك بمناسبة اليوم العالمي لحقوق الطفل، الذي يصادف يوم 20 نونبر الجاري.

اختيار الطفلين جاء بعد قبول ترشيحهما على المستوى المركزي، وفقا لمعايير محددة، وذلك لمدة سنة كما تجري العادة.

من جهته، أكد الأستاذ لحسن أمجون، والد التلميذة مريم أمجون، أن ترشيح مريم جاء بعد مشاركتها في نشاط لفائدة الأطفال، جرى تصويره معها مؤخرا، وينتظر أن يبث تزامنا مع اليوم العالمي لحقوق الطفل، حيث أبدى موافقته اعتبارا لقيمة الترافع لصالح حقوق الأطفال.

وأضاف الأستاذ أمجون، في اتصال مع جريدة ” العمق”، أن مريم ساهمت خلال مرحلة كوفيد19، وتحت رعاية “يونيسيف”، بأنشطة مهمة، منبها إلى أن الترافعات التي انخرطت فيها، وانخرط فيها معها أطفال آخرون، تصب في خانة دعم حقوق الأطفال، والتعريف بمعاناتتهم حسب كل شريحة أو فئة.

مريم أمجون حاولت أن توضح المنجزات التي راكمها المغرب، والمكتسبات التي تحققت لفائدة الأطفال، لكنها أشارت، في ترافعها، لانتظارات أخرى مهمة.

وتجدر الإشارة إلى أن التلميذة أمجون، بطلة تحدي القراءة العربي، تنخرط، باستمرار، في دعم كل القضايا المتصلة بالطفولة، سواء وطنيا أو دوليا.

إشترك في نشرتنا البريدية وتوصل بمواضيع مثيرة للإهتمام

شارك المقال مع أصدقائك

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

تعاون أمني مغربي أمريكي يحبط عملية تهريب مخدرات من أمريكا اللاتينية إلى آسيا (صور)

من هواية إلى حرفة.. حنان رسامة محترفة تُبدع في البورتريات والجداريات وتكشف قصتها (فيديو)

الإسعاف كورونا

كورونا تتسلل إلى أجساد 3508 أشخاص.. و4902 يتغلبون على الفيروس

تابعنا على