اقتصاد

سوق السيارات بالمغرب يفقد 20 في المائة من مبيعاته مع نهاية سنة 2020

08 يناير 2021 - 13:30

أنهت مبيعات السيارات بالسوق المغربي سنة 2020، على وقع تراجع بلغت نسبته 20 في المائة، لتستقر مبيعات السيارات خلال السنة الماضية عند 133315 سيارة.  وخلال شهر دجنبر الماضي لم يتم تسويق سوى 21426 سيارة وهو ما يعادل تراجعا بنسبة 2.28 في المائة مقارنة مع الفترة ذاتها من سنة 2019.

وإجمالا تم تسويق 116983 سيارة خاصة حيث تراجعت مبيعات السيارات الخاصة بنسبة 21.06 في المائة فيما تم تسويق 16332 سيارة نفعية بتراجع قدره 7.88 في المائة.

واحتلت علامة “داسيا” صدارة مبيعات السيارات حيث حققت  مبيعات بـ 36458 سيارة، ورغم ذلك فإن نسبة المبيعات تراجعت بما قدره 17.36 في المائة. تلتها علامة “رونو” التي بلغت مبيعاتها 14235 بتراجع قدره 34.32 في المائة. وفي المرتبة الثالثة جاءت علامة “هيونداي” بتوسقها لـ 8441 سيارة، وسجلت تراجعا بنسبة 15.05 في المائة.

واحتلت علامة “بوجو” المرتبة الرابعة بتسويق 7650 سيارة جديدة، وأنهت السنة الماضية على وقع تراجع قدره 29.28 في المائة. وفي المرتبة الخامسة تأتي علامة “فولزفاغن” التي سوقت 7227 سيارة بتراجع قدره 25.25 في المائة.

أما علامة “أوبل” التي احتلت المرتبة السادسة فقد تراجعت مبيعاتها بنسبة 46.59 في المائة وتمكنت من تسويق 5679 سيارة جديدة مع نهاية السنة الماضية. وتراجعت مبيعات علامة “سيتروين” التي جاءت في المرتبة السابعة، بنسبة 31.44 في المائة حيث بلغت مبيعاتها بنهاية السنة الماضية 5378 سيارة جديدة.

أما علامة “فيات” التي احتلت المركز الثامن، فقد تراجعت مبيعاتها بـ 30.99 في المائة لتسجل مبيعات بـ 4051 سيارة جديدة، تليها علامتي “فورد” و”نيسان” اللتين تراجعت مبيعاتها بنسبة 9.40 و 30.22 في المائة على التوالي، وبلغت مبيعاتهما 3613 و 3175 سيارة جديدة على التوالي.

إشترك في نشرتنا البريدية وتوصل بمواضيع مثيرة للإهتمام

شارك المقال مع أصدقائك

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

ميناء طنجة المتوسط اقتصاد

“طنجة المتوسط” يفرض نفسه كأكبر ميناء لمعالجة الحاويات في البحر المتوسط

اقتصاد

المغرب والكونغو يوقعان اتفاقية تعاون لنقل الخبرات في مجال ضبط الكهرباء

اقتصاد

المغرب يواصل إعمار الكركرات وبئر كندوز.. مناطق للتوزيع والتجارة ترى النور قريبا

تابعنا على