خارج الحدود

رسالة سيئة للجالية المسلمة .. فرنسا تحظر الذبح على الطريقة الإسلامية

أعلن مسؤولون من المسجد الكبير في باريس والمسجد الكبير في ليون ومسجد إيفري الكبير في بيان، بأن السلطات الفرنسية اعتمدت شروطا جديدة لذبح الدواجن اعتبارا من يوليوز 2021.

وتتضمن هذه التعليمات الضوابط الرسمية المتعلقة بحماية الحيوان خلال ذبح الدواجن، حيث سيكون من المستحيل على المذابح التي توفر تصديق علامة “الحلال”، بداية من يوليو المقبل، احتراما لمبادئ الذبح الحلال، كما تحدده الشريعة الإسلامية، وعليه سيحظر بموجب هذه التعليمة الوزارية ذبح الدواجن الحلال في فرنسا، بحسب ما نقل موقع “يورو نيوز”.

وقال ممثلو الديانة الإسلامية في فرنسا الحاصلين على الموافقة الوزارية، التي تخول لهم إصدار تراخيص لممارسة طقوس الأضاحي، وضمان التصديق الحلال للحوم والمنتجات الموجهة لاستهلاك الجالية المسلمة.

إن هذه الشروط الجديدة وردت في التعليمات الفنية رقم DGAL / SDSSA / 2020-722 الصادرة عن وزارة الزراعة والأغذية الفرنسية، بتاريخ 23 نوفمبر الثاني الماضي، معتبرين القرار رسالة سيئة توجهها السلطات الفرنسية للجالية المسلمة عشية حلول شهر رمضان.

واجتمع المسؤولون الدينيون بداية الأسبوع الجاري في المسجد الكبير بباريس، لبحث سبل توعية السلطات العامة بالوضع المأساوي، الذي قد يواجهه مسلمو فرنسا بعد نشر هذه التعليمات الجديدة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تعليقات الزوار

  • مسلم من فرنسا
    منذ 3 سنوات

    الخبر مفرح لمسلمي فرنسا أكثر مما هو محزن كما يمكن فهمه من المقال. لأن المنع يمس من يسمون أنفسهم بالذبح الحلال مع تخدير الدجاج بالصعق الكهربائي الخفيف. فما هم ممن يطبقون المسطرة القانونية المفروضة و لا ممن يتثبتون هل ماتت الدواجن قبل ذبحها أم لا. اليوم سيصير في فرنسا إما ذبح وفق شروط التخدير بقتل الدواجن قبل ذبحها و إما ذبح حلال 100في 100 بعد استثمارات كبيرة في معدات تمكن الشركة من التماس الاستثناء في الذبح بدون كهرباء مثل هذه المذابح متوفرة في فرنسا و مصادق عليها من أوثق شهادات الحلال في فرنسا مثل: AVS, CHAHADA,... و السلام عليكم