مجتمع

حوالي 170 عاملة في الحقول الإسبانية تنتظر العودة للمغرب لـ”أسباب إنسانية”

13 مايو 2021 - 22:20

تنتظر حوالي 170 عاملة زراعية مغربية يعملن بحقول “هويلفا” بإسبانيا، السماح لهن بالعودة إلى المغرب، لـ”أسباب إنسانية”، بالرغم من تعليق الرحلات الجوية بين الرباط ومدريد للحد من انتشار فيروس “كورونا”.

وذكرت وكالة الأنباء الإسبانية، “إيفي”، أنه م تحديد موعد لعودة 80 عاملة مغربية بشكل عاجل إلى المغرب لـ”أسباب إنسانية”، بعضها خطير، مشيرة إلى أن عدد الراغبات في العودة ارتفع إلى 170 عاملة.

وقالت منظمة تعنى بشؤون العمال الزراعيين بهويلفا، إن هؤلاء العاملات بحاجة إلى العودة إلى منازلهن بسبب ظروف خارجة عن إرادتهن، معربة عن قلقها من عدم تجاوب الحكومة المغربية مع هذه المسألة وتقديم حلول لمواطنيها للعودة.

وفي هذا الإطار، طلبت هذه المنظمة رسميا من القنصل المغربي عقد اجتماع عاجل لمعالجة هذه المعضلة، كما تم تقديم طلب آخر لعقد اجتماع مع وزير الهجرة “خيسوس بيرا كورتيجو”، لاختصاصه.

وأبلغت المنظمة المسؤولين المغربي والاسباني بالعودة المتدرجة للعاملات والتي ستبدأ نهاية ماي، وأنه يجب تنظيمها والتنسيق بشأنها مسبقا، مضيفة أن عدم وجود أخبار في هذا الصدد سيؤدي إلى انعدام الأمن بين العمال وأرباب العمل.

وبحسب وكالة “إيفي”، فقد طلبت المنظمة من القنصل المغربي ومديرية الهجرة التابعة للحكومة الاسبانية، تنفيذ الإجراءات اللازمة لضمان عودة العاملات المعنيات في المواعيد المحددة.

وناشدت المنظمة، الحكومة المغربية بالتدخل لإيجاد حل عاجل لعودة تلك العاملات نظرا لظروفهن الإنسانية، إذ من ببينهن مصابات بأمراض خطيرة، أو من تريد وضع حملها، ومن بينهم من يردن العودة للمغرب بسبب وفاة أحد أقاربهن.

إشترك في نشرتنا البريدية وتوصل بمواضيع مثيرة للإهتمام

شارك المقال مع أصدقائك

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

مجتمع

لجنة الانتخابات: 57٪ نسبة مشاركة أسرة التعليم في الانتخابات المهنية

مجتمع

المغاربة يحتفلون الأحد المقبل بالذكرى 51 لميلاد الأمير مولاي رشيد

مجتمع

رسميا.. الاستمرار في تنظيم الزيارة العائلية بكافة السجون ومنح تسهيلات للجالية

تابعنا على