سياسة

الـPPS يعد كل أسرة فقيرة بالمغرب بـ1000 درهم شهريا وكلية طب في كل جهة (فيديو)

19 يوليو 2021 - 12:00

قدم الأمين العام لحزب التقدم والاشتراكية، نبيل بنعبد الله، الخطوط العريضة للبرنامج الانتخابي، والذي يرتكز على 3 محاور وهي: “الإنسان في قلب السياسات العمومية” و”اقتصاد قوي في خدمة التنمية والسيادة” و”تجديد الزخم الديمقراطي وترسيخ البناء المؤسساتي”.

وقال بنعبدالله، خلال ندوة صحفية، الاثنين، بمقر الحزب بالرباط، لتقديم البرنامج الانتخابي لحزب الكتاب، إن هذا الأخير يقترح إقرار دخل أدنى للساكنة الهشة بما يعادل 1000 درهم شهريا، ودخل أدنى أيضا للمسنين، وإحداث كلية للطب والصيدلة بكل جهات المملكة.

واقترح حزب التقدم والاشتراكية، وضع قانون مالي خاص بالحماية الاجتماعية، وإعادة هيكلة الصندوق الوطني للضمان الاجتماعي وإطلاق عملية واسعة للتسجيل والتصريح بالعاملات والعمال غير المصرح بهم، في أفق تحقيق 6 ملايين منخرط.

وشدد بنعبد الله، على وجود إرادة قوية من حزبه لتوسيع نظام التقاعد بقدر يتماشى مع تعميم التغطية الاجتماعية، وتحديد آليات من أجلل الرفع من قيمة المعاشات، خاصة منها الصغيرة، وكذلك معاشات ذوي الحقوق، كما اقترح تحسين منظومة الحكامة ومحاربة ظاهرة عدة التصريح أو التصريح الجزئي بالمستخدمين.

وبخصوص قطاع الصحة، تعهد زعيم الشيوعيين المغارب، بالرفع من ميزانية وزارة الصحة إلى 12 بالمائة من الميزانية العامة وتحسين معدل التأطير ليصل معدل 4.5 من الأطر الصحية لكل 1000 من الساكنة، وإنجاز مخطط خماسي لتوسيع دائرة الولوج للعلاج وتقليص الفوارق المجالية.

واقترح حزب الكتاب، إعطاء الأولوية المطلقة للقطاع العمومي والمستشفى العمومي والنهوض بالقطاع الخاص بشكل يتماشى مع الإستراتيجية الصحية الوطنية، وتشجيع الحصول على الأدوية عبر سياسة تضمن أثمنة تحترم القدرة الشرائية للمغاربة.

وبخصوص قطاع التعليم، فقد وعد بنعبد الله، بمنح أولوية مطلقة للتعليم العمومي وإرساء مدرسة ناجحة وفعالة تضمن تفتح التلاميذ وتكافؤ الفرص، والارتقاء بالمدرسة العمومية لتنمية قدرات التلاميذ، ولارتقاء بالمدرسة العمومية لتنمية قدرات التلاميذ.

واقترح كذلك، تشجيع الولوج للتعليم العالي من خلال تخصيص نظام منح ملائم وخلق مركبات جامعية في كل جهة، والارتقاء بالدور المركزي للجامعة في الابتكار العلمي والبحث العلمي، والرفع من ميزانيته إلى 1.5 بالمائة، والارتقاء بالمدرسة العمومية لتنمية قدرات التلاميذ.

كما اقترح وضع نظام تحفيزي يسمح بجلب العناصر المتميزة نحو مهن البحث والتعليم وتبسيط لتنقل المهني وطنيا ودوليا للأساتذة الباحثين، ورفع تحدي القضاء عل الأمية في الأمد القريب، ووضع برنامج خاص بالشباب من 15 إلى 25 سنة من أجل إعادة الادماج في القطاع المهيكل.

إشترك في نشرتنا البريدية وتوصل بمواضيع مثيرة للإهتمام

شارك المقال مع أصدقائك

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

سياسة

بيجيديو الرباط يدينون التشطيب على قيادات بالحزب وينتقدون استثناء هيئات أخرى

سياسة

اللحية يطالب منيب بتقديم استقالتها ودخول الانتخابات برمز “الرسالة”

سياسة

بنكيران: من يدعي التجسس على الملك كذاب .. والحموشي أفضل من تولى تدبير ملف الأمن

تابعنا على