خارج الحدود

سحب 450 جنديا من “القبعات الزرق” بإفريقيا الوسطى بسبب اعتداءات جنسية

15 سبتمبر 2021 - 20:40

كشفت وزارة الدفاع الغابونية، اليوم الأربعاء، أن الأمم المتحدة سحبت نحو 450 جنديا من قوات حفظ السلام الغابونية العاملة في جمهورية إفريقيا الوسطى، بعد اتهامات بارتكاب جرائم الاستغلال والانتهاكات الجنسية.

وقالت وزارة الدفاع في بيان “في الأسابيع الأخيرة، تم الإبلاغ عن أحداث ذات طبيعة خطيرة بشكل خاص، تتعارض مع الأخلاق العسكرية وشرف الجيوش، ارتكبتها عناصر معينة من الوحدات الغابونية”.

وأوضح البيان أنه على إثر ”الاتهامات المتكررة عن الاستغلال والاعتداءات الجنسية الجاري التحقيق بشأنها، قررت الأمم المتحدة سحب الوحدة الغابونية من بعثة الأمم المتحدة المتكاملة المتعددة الأبعاد لتحقيق الاستقرار في جمهورية إفريقيا الوسطى مينوسكا”.

وأشار البيان الى أن السلطات الغابونية قررت فتح تحقيق. وتم نشر بعثة مينوسكا من قبل الأمم المتحدة في أبريل 2014 في مسعى لإنهاء الحرب الأهلية التي أعقبت الانقلاب العسكري في جمهورية إفريقيا الوسطى والذي أطاح بنظام الرئيس فرانسوا بوزيزي.

وتضم بعثة الأمم المتحدة في هذا البلد نحو 15000 فرد، بما في ذلك 14000 عسكريا، وتتمثل مهامها الرئيسية في حماية المدنيين.

وكالات

إشترك في نشرتنا البريدية وتوصل بمواضيع مثيرة للإهتمام

شارك المقال مع أصدقائك

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

خارج الحدود

تونس تلغي حظر التجوال بكامل ترابها ابتداء من السبت

خارج الحدود

منظمة بجنيف: “البوليساريو” تجندا أطفالا وترسلهم للقتال مع الجماعات الإرهابية

خارج الحدود

فرنسا تدرس جميع الخيارات للرد على تخلي أستراليا عن شراء الغواصات

تابعنا على