سياسة

مستشارا الاتحاد الوطني للشغل يرفضان الانضمام لأي فريق برلماني بالمستشارين

11 أكتوبر 2021 - 22:30

أفاد المكتب الوطني لنقابة الاتحاد الوطني للشغل بالمغرب، أن عضوا الاتحاد بمجلس المستشارين قررا عدم الانتساب لأي فريق أو مجموعة برلمانية، رغم العروض التي تلقاها ممثلونا من أطراف متعددة لتشكيل فريق مشترك أو مجموعة برلمانية مشتركة.

وأوضح بلاغ للنقابة المقربة من حزب العدالة والتنمية، توصلت جريدة “العمق” بنسخة منه، أن هذا القرار يشكل اختيارا أملته رغبة المكتب الوطني للاتحاد في استقلالية برلمانييه لتمثيل الاتحاد ومواقفه وإسماع صوت الشغيلة المغربية من موقع الاتحاد الوطني للشغل بالمغرب.

وشددت نقابة الـUNTM على على حاجة المؤسسات والبلد لمعارضة قوية وتعددية حقيقية “خارج منطق التنميط والفرض القسري للرأي الواحد”، داعية الحكومة إلى الإسراع بتنزيل مضامين القانون الإطار للحماية الاجتماعية تحقيقا للعدالة الاجتماعية بأبعادها المختلفة.

كما طالبت الحكومة الجديدة بالوفاء بتعهدات أطرافها تجاه الشغيلة، وتحذيرها من محاولة الالتفاف على مكتسباتها في ظل الظروف الصعبة التي فرضتها عليها جائحة كورونا، بحسب البلاغ ذاته.

وفي نفس السياق، ندد البلاغ بما أسماها “الممارسات المشينة التي شهدتها انتخابات ممثلي المأجورين من استعمال للمال الانتخابي والضغط على ممثلي الأجراء واستمالتهم بشتى الوسائل، مما أضر بالعملية الانتخابية وأفرز خريطة انتخابية مشوهة”.

ودعا الاتحاد أعضاءه إلى التعبئة وتجديد العزم للدفاع عن الشغيلة، “وهو ما لن يتأتى إلا بتقوية الاتحاد تنظيميا لترسيخ مكانته المستحقة في المشهد النقابي”، كما دعاهم إلى “مزيد من التعبئة للانتصار لقضية وحدتنا الترابية في ظل المستجدات الأممية والجهوية، وفي ظل التحرشات التي تواجهها بلادنا بحكمة وعقلانية”.

وفي ختام بلاغه، جدد الاتحاد “دعمه المطلق للشعب الفلسطيني في مواجهة الغطرسة الصهيونية، باقتحام الصهاينة للمسجد الأقصى المبارك، ودعوة الشعب المغربي إلى اليقظة لقطع الطريق على مختلف أشكال التطبيع مع الممارسات الإجرامية لهذا الكيان”.

وتمكنت لائحة الاتحاد الوطني للشغل بالمغرب من الظفر بمقعدين في انتخابات مجلس المستشارين، فئة ممثلي المأجورين، حيث حصلت النقابة على مقعدين عن طريق عضو المكتب الوطني للنقابة، خالد السطي، ولبنى علوي.

يشار إلى أن الاتحاد المغربي للشغل حصل خلال هذه الانتخابات على 8 مقاعد، والاتحاد العام للشغالين بالمغرب على 6 مقاعد، والكونفدرالية الديمقراطية للشغل على 3 مقاعد، والاتحاد الوطني للشغل بالمغرب على مقعدين، ثم الفيدرالية الديمقراطية للشغل على مقعد واحد.

وتصدر حزب التجمع الوطني للأحرار نتائج الاقتراع الخاص بانتخاب أعضاء مجلس المستشارين، بالنسبة للهيئة الناخبة لممثلي مجالس الجماعات الترابية والغرف المهنية، التي جرت اليوم الثلاثاء، وذلك بحصوله على 27 مقعدا، وفق بلاغ لوزير الداخلية.

وحل حزب الأصالة والمعاصرة ثانيا ب 19مقعدا، يليه حزب الاستقلال بـ17 مقعدا، فحزب لحركة الشعبية بـ12 مقعدا، فيما حصل حزب الاتحاد الاشتراكي على 8 مقاعد، وحزب العدالة والتنمية على 3 مقاعد، ثم حزب الاتحاد الدستوري الذي جصل على مقعدين.

أما الأحزاب السياسية الأخرى والبالغ عددها ستة، فقد تمكنت ثلاثة منها، وفق البلاغ، من الحصول على مقعد واحد لكل منها، كما تمكن مترشح واحد مستقل من الفوز في الانتخاب.

أما بالنسبة للهيئة الناخبة لممثلي المنظمات المهنية للمشغلين الأكثر تمثيلية، فقد فاز بالمقاعد الثمانية الخاصة بها مترشحات ومترشحون منتسبون للتنظيمات الجهوية أو المركزية للاتحاد العام لمقاولات المغرب، تقدموا بترشيحاتهم بتزكية منها أو عن طريق لوائح ترشيح استكملت شرط التوقيعات المطلوبة قانونا.

إشترك في نشرتنا البريدية وتوصل بمواضيع مثيرة للإهتمام

شارك المقال مع أصدقائك

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

سياسة

“المستشارين” يوافق على توزيع عدد مقاعد كل فريق ومجموعة وفق التمثيل النسبي

سياسة

حكومة أخنوش تصادق على مشروع قانون مالية 2022

سياسة

الأمانة العامة للبيجيدي تحيل مستشاري المصباح بالغرفة الثانية على هيئة التحكيم

تابعنا على