انتخابات 2021، سياسة، مجتمع

أحكام ثقيلة للمتهمين في مواجهات عنيفة يوم الاقتراع بسبت جزولة بآسفي

وزعت الغرفة الجنحية التلبسية بالمحكمة الابتدائية بآسفي، أزيد من 27 سنة سجنا نافذا على 12 متهما، على خلفية أحداث العنف التي عرفتها الانتخابات بجماعة سبت جزولة بإقليم آسفي.

وتعود تفاصيل الواقعة إلى يوم اقتراع 8 شتنبر 2021، أمام أحد مكاتب التصويت، حيث احتدم الصراع بين أنصار أحزاب سياسية، تطور لرشق عناصر الدرك الملكي والسلطات المحلية بالحجارة، وإحراق سيارة باشا المدينة وإلحاق الضرر بمرافق وشوارع المدينة.

وتابعت ابتدائية آسفي المتهمين بمجموعة من التهم تتمثل في؛ إهانة رجال القوة العمومية أثناء قيامهم بوظائفهم، وتعييب شيء مخصص للمنفعة العامة، وممارسة العنف في حقهم نتج عنه إراقة دم، والعصيان والتحريض عليه بالتعدد، واستعمال السلاح.

وقضت ابتدائية آسفي بالحكم على (أ.ا) بأربعة سنوات نافذة وغرامة مالية قدرها 1000 درهم. والحكم على كل من (أ.ب) و(ص.م) و (ع.أ) و(ح.أ)و (ز.ح)، بثلاث سنوات حبسا نافذا وغرامة نافذة قدرها 1000 درهم.

وحكمت ذات الهيئة بسنتين حبسا نافذا وغرامة نافذة قدرها 1000 درهم، ضد كل من (ع.غ.ع ) و(ع.س.أ) و( أ.أ) و(ع.ر.ق ). وعلى(ن.د.أ) و(ي.ا) بستة أشهر حبسا موقوفة التنفيذ وغرامة نافذة حددت في 1000 درهم لكل واحد منهما. كما حكمت على (ح.ا) بثلاثة أشهر حبسا موقوفة التنفيذ وغرامة نافذة قدرها 2000 درهم.

 

 

 

 

 

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.