احجيرة يتبرأ من تصريح شباط .. وبنحمزة يرد

احجيرة يتبرأ من تصريح شباط .. وبنحمزة يرد

28 ديسمبر 2016 - 14:08

أكد رئيس المجلس الوطني لحزب الاستقلال توفيق احجيرة أن تصريح الأمين العام للحزب بشأن موريتانيا كان شخصيا، وأن توقيت هذا التصريح ومضمونه لم تتم مناقشتهما والموافقة عليهما في أي مؤسسة تابعة للحزب.

وجاء في بيان لاحجيرة، "كرئيس للمجلس الوطني لحزب الاستقلال، ثاني مؤسسة تقريرية بعد المؤتمر العام للحزب، أود أن أعلن أنني سقطت في سوء تقدير لخطورة تصريح الأمين العام على علاقاتنا المتينة والدائمة التي ربطتنا دائما مع الشقيقة موريتانيا، ولمضاعفات تصريح الأمين العام لحزب الاستقلال المتعلق بهذا الموضوع، علاقة بمجهودات المملكة المغربية على المستوى الجهوي والقاري والتي كانت دائما تقوم على حسن الجوار والتعاون والتضامن".

وتابع أنه "بعد أخذ الوقت الكافي لتقييم ما وقع، وبعد التداعيات الكبرى للموضوع على المستوى الوطني والقاري والدولي، أود أن أذكر بأن اختيار هذا الموضوع وتوقيته ومضمونه لم تتم مناقشته والموافقة عليه في أي مؤسسة تابعة للحزب وأن ما صرح به الأمين العام كان تصريحا شخصيا، أخذ حرية التصرف فيه معتبرا أنه يتكلم في اجتماع داخلي"، مضيفا "أن البلاغ الصادر عن اللجنة التنفيذية، والذي حضرت في إعداده، قد تم تناوله من باب الاستحضار التقليدي لمواضيع الساعة دون توقع ما سوف يترتب عن ذات الموضوع من آثار سلبية".

وذكر بأن "مواقف حزب الاستقلال الرسمية المتعلقة بموريتانيا، البلد الجار والشقيق، كانت دائما مبنية على احترام حدودها ووحدتها الترابية المعروفة والمتعارف عليها في القانون الدولي".

وبعدما أعرب عن تقديره لرأي "الأشقاء الموريتانيين لهذا الانفلات"، عبر رئيس المجلس الوطني لحزب الاستقلال عن تضامنه المطلق معهم، مؤكدا أن "هذا التصريح لا يمكن أن يعكر الأجواء مع أشقائنا وإخواننا الموريتانيين وأن حزب الاستقلال لا يزال على عهد رواده مع دعم التعاون الثنائي والاحترام المتبادل في سياق إيماننا القوي بضرورة بناء أسس جيدة تقوم على إرساء الاتحاد المغاربي على ثوابت متينة تراعي المصالح العليا المشتركة".

عادل بنحمزة يرد

وفي تفاعله مع البيان الذي أصدره توفيق احجيرة، لم يتأخر الناطق الرسمي باسم حزب الاستقلال عادل بنحمزة في الرد على رئيس المجلس الوطني، حيث اعتبر أن توفيق احجيرة عندما يحضر اجتماعات اللجنة التنفيذية، فإنه يحضر بصفته عضوا فيها وليس بصفته رئيسا للمجلس الوطني للحزب، وتبعا لذلك فإن ما يصدر عن احجيرة هو رأي شخصي لا يلزم مؤسسة المجلس الوطني للحزب.

وأوضح بنحمزة في بلاغ، توصلت جريدة "العمق" بنسخة منه، أن توفيق احجيرة ساهم في صياغة بلاغ اللجنة التنفيذية وفي النقاش الذي شهدته طيلة ساعات من يوم الإثنين الماضي، وكتب - بخط يده - توضيحا موجها لبعض وسائل الإعلام، بين فيه احجيرة أن جميع أعضاء اللجنة التنفيذية ساهموا في صياغة بلاغ اللجنة، وأنه ليس هناك أي عضو من اللجنة التنفيذية اعترض على مضمون البلاغ.

وذكّر بأن الفصل 86 من النظام الأساسي لحزب الاستقلال ينص على أن رئيس المجلس الوطني يرأس فقط أشغال دورات المجلس الوطني وينسق مع الأمين العام في تحديد جدول أعمال دورات المجلس ويتابع تنفيذ القرارات الصادرة عن المجلس الوطني، مشددا على أنه "ليس له الحق مطلقا للحديث باسم مؤسسة المجلس الوطني".

إشترك في نشرتنا البريدية وتوصل بمواضيع مثيرة للإهتمام

شارك المقال مع أصدقائك

شارك برأيك

مقالات ذات صلة

النائب الأول لرئيس مجلس النواب

العمراني: المالكي هز ثقة المغاربة في البرلمان .. وتعيينات ضبط الكهرباء فضيحة بجلاجل (فيديو)

محمد بنشعبون، وزير الاقتصاد والمالية

منشور لبنشعبون يدعو المؤسسات العمومية لـ”تقشف صارم” خلال إعداد ميزانيات 2021

الأمين العام لحزب الأصالة والمعاصرة

وهبي: ما قام به “فقيه الزميج” جريمة مُستفزة.. ونرفض اختصار الشعب المغربي في هذه الجرائم (فيديو)

تابعنا على