مجتمع

تحديد سن مباريات التعليم يُخرج احتجاجات بعدة مدن ومطالب بإلغاء القرار (فيديوهات)

20 نوفمبر 2021 - 17:30

تصوير ومونتاج: عزيز صفي الدين (الدار البيضاء)، حفيظ مركوك (أكادير)، أحمد ثابت (وجدة).

شهدت عدد من المدن، اليوم السبت، احتجاجات لطلاب ومجازين معطلين، تنديدا بقرار تحديد سن الثلاثين لولوج مهنة التعليم، حيث احتشد المتظاهرون في وقفات أمام الأكاديميات الجهوية للتعليم بالدار البيضاء وأكادير ووجدة ومدن أخرى.

“واك واك على شوهة.. الوظيفة بعتوها”، و”التعليم حق الجميع”، إضافة إلى شعارات أخرى صدحت بها حناجر مئات الطلبة والمعطلين، والذين وصفوا قرار الوزارة بـ”الإقصائي في حق أبناء الشعب المغربي”.

ففي الدار البيضاء، تظاهر عدد من الطلبة المجازين أمام الأكاديمية الجهوية، معتبرين أن “التقدم في العمر يعني مراكمة خبرة أكبر وليس العكس”، مهددين بالتصعيد أكثر خلال الأيام المقبلة من أجل “إلغاء هذا القرار الذي يمحو أحلامهم”، وفق تعبيرهم.

وفي أكادير، خرج عشرات الطلبة والمعطلين في وقفة أمام مقر الأكاديمية الجهوية، مطالبين الوزارة الوصية بالتراجع عن هذا القرار الذي وصفوه بـ”الجائر والمجحف”، معتبرين أن القرار “يتعارض مع مقتضيات الدستور والنظام الأساسي للوظيفة العمومية”.

كما تظاهر العشرات من الطلبة المجازين بوجدة، أمام مقر الأكاديمية الجهوية، مشيرين إلى أن الشروط الجديدة “تعجيزية ومجحفة في حق العديد من المعطلين الذين تجاوزوا سن الثلاثين وعلقوا آمالهم على التوظيف بمهنة التعليم”.

وأمس الجمعة، تحولت وقفة احتجاجية بالحي الجامعي “ظهر المهراز” بفاس، حول مطالب المنحة والنقل، إلى مسيرة احتجاجية تنديدا بقرار وزارة التربية الوطنية، حيث شارك مئات الطلبة والمعطلين في المسيرة التي دعا إليها الاتحاد الوطني لطلبة المغرب.

وكانت وزارة التربية الوطنية والتعليم الأولى والرياضة، قد حددت سن اجتياز مباريات أطر التدريس وأطر الدعم التربوي والإداري والاجتماعي، المقررة للسنة المقبلة، في عمر يقل عن 30 عاما.

وأثار قرار وزارة التربية الوطنية القاضي بتحديد السن الأقصى لاجتياز المباريات في ثلاثين سنة، موجة غضب عارمة على المستوى السياسي والإعلامي وفي الشأن التعليمي، وسط مطالب بالتراجع عن القرار والإلقاء على سن الـ45 المحدد في الوظيفة العمومية.

إشترك في نشرتنا البريدية وتوصل بمواضيع مثيرة للإهتمام

شارك المقال مع أصدقائك

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

اميمة منذ أسبوعين

لا اريد هدا القرار

مقالات ذات صلة

مجتمع

يوم رفض الملك الراحل محمد الخامس التوقيع على سجن المحجوب بن الصديق

مجتمع

وزارة الصحة: خبر فتح الحدود زائف.. واحتمال انتكاسة وبائية وارد

مجتمع

النيابة العامة تكشف نتيجة التحقيق في وفاة المشجع الرجاوي يوسف وتحفظ الملف

تابعنا على