أخبار الساعة، مجتمع

رئيس وأعضاء “مركز المصاحبة القانونية وحقوق الإنسان” في زيارة لمعاهد الصحافة بالعيون

ينظم المركز الوطني للمصاحبة القانونية وحقوق الإنسان، من خلال فرعه الجهوي لمدينة العيون الساقية الحمراء، ندوة علمية في موضوع البعد الحقوقي في مشروع قانون المسطرة الجنائية، يومه الإثنين 29 نونبر 2021 ابتداء من الساعة الخامسة والنصف مساء، بمقر المركز الجهوي للابتكار والتأهيل التربوي بالعيون.

واكد أحمد قيلش، رئيس المركز واستاذ التعليم العالي بكلية العلوم القانونية والاقتصادية والاجتماعية بجامعة ابن زهر اكادير ورئيس فريق بحث قانون الاعمال والاستثمار ومنسق ماستر المنظومة الجنائية والحكامة الأمنية، (أكد) أن “زيارته للأقاليم الجنوبية تأتي في سياق الرؤية الجديدة للمركز الوطني للمصاحبة القانونية وحقوق الإنسان، التي تروم عقد سلسلة اللقاءات العلمية والتواصلية التي ينهجها المركز مع مناضليه بمختلف فروع المملكة، والانفتاح على باقي مكونات المجتمع المدني والحقوقي والصحفي”.

من جهته، أبرز رئيس الفرع الجهوي العيون الساقية الحمراء، مصطفى كريطة، أن هذه الندوة تنظم في إطار الفلسفة التي ينهجها المركز بناء على تبني المقاربة التشاركية مع كفة الفاعلين في مجال حقوق الإنسان.

وقام الوفد بزيارة لمعهد الصحافة المتخصص في السمعي البصري، حيث استمع الى شروحات وافية من طرف داهي صالح، المدير العام للمعهد، الذي رحب بالوفد مبرزا أهمية التكوين في المجال الاعلامي المتخصص في السمعي البصري والإقبال الكبير الذي يعرفه هدا التخصص من جميع اقاليم الجهة.

وخلال زيارته لمقر معهد الصحافة وعلوم الإخبار، قدم، تقي الله أباحازم، المدير العام للمعهد وحامد مدير الدراسات والشؤون البيداغوجية، عرضا وافيا حول المعهد وطاقمه الإداري والتربوي، مبرزين أن المعهد أقام حفل تخرج لأول فوج من شعبة ماستر في الإعلام مع افتتاح الموسم الدراسي بدرس قدمه الإعلامي طلحة جبريل.

كما أبرزوا أهمية إدراج البعد الحقوقي في الإعلام وهو ما جعل قيلش رئيس المركز يؤكد استعداده للمساهمة بالتأطير وفق برنامج محدد وبشكل تطوعي، التزاما من المركز خاصة فيما يتعلق بمواكبة الصحفيين في الجانب المتعلق بقانون الصحافة والقانون الجنائي والحق في الوصول او الحصول على المعلومة، واقترح عقد شراكة تعاون بين الأطراف المعنية وهو ما من شانه ان يغني ثقافة الطلبة.

وأبرز كل من الفاعل الجمعوي الخضير الحكوني والتامك الوافي، أستاذ باحث بكلية العلوم القانونية بمكناس سلك الدكتوراه ومحمد زنون أستاذ زائر بالمعهد، أهمية إحداث معاهد للصحافة بمدينة العيون، ستمكن، على حد قوله، من تخريج كفاءات اعلامية محلية قادرة على ان تحلق بعيدا في مختلف مجالات الصحافة والتلفزيون ووسائل التواصل الاجتماعي، مؤكدين انخراطهم الكلي في دعم قدرات الطلبة سواء في سلك التأهيل او الماستر او الإجازة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.