منوعات

من تصادم جسيمات الفيزياء إلى رحلات المريخ.. هذه أبرز الأحداث العلمية في 2022

01 يناير 2022 - 20:00

2022 سنة دولية للعلوم الأساسية

لقد أودى كوفيد-19 بحياة ملايين الأشخاص، وبدون النتائج التي تم الحصول عليها على مدى عقود في مجالات البحث العلمي الأساسي، فإن الوضع العالمي كان سيكون أسوأ بكثير.

وأقرت منظمة الأمم المتحدة السنة الجديدة “سنة دولية لتسخير العلوم الأساسية لأغراض التنمية المستدامة”، بهدف إلقاء الضوء على الروابط بين العلوم الأساسية وأهداف التنمية المستدامة.

بدون العلوم الأساسية، ما كنا لنعرف أن العدوى ناجمة عن فيروس، ولا كيف يبدو شكله وتسلسله الجيني، وفقا للموقع الرسمي للسنة الدولية للعلوم الأساسية.

فالعلوم الأساسية هي مصدر الاختبارات والعلاجات واللقاحات والنمذجة الوبائية وكل ما يساعدنا في مكافحة الوباء وعواقبه. وقد كانت الجائحة بمثابة تذكير باعتمادنا على العلوم الأساسية لضمان التنمية المتوازنة والمستدامة والشاملة للكوكب.

جيل جديد من اللقاحات ضد كورونا

حسب تقرير لموقع “نيتشر” (Nature) العلمي، سيركز العلماء في العام الجديد جهودهم على فهم تأثير المتحور الأخير “أوميكرون” (Omicron) لفيروس كورونا سريع الانتشار، والتهديد الذي يشكله.

في الأثناء، سيعمل الباحثون على إنتاج الجيل التالي من اللقاحات المصممة للحماية من فيروس كورونا سريع التطور.

ويمكن أن يشهد العام المقبل تطوير لقاحات “الحمض النووي الريبي المرسال” (mRNA) التي تستهدف متغيرات معينة، وأخرى تستخدم تقنيات جديدة لمقاومة الفيروس، مثل تلك القائمة على البروتينات -وقد استخدم بعضها لعقود ضد أمراض تشمل التهاب الكبد- أو التي تعتمد على الحمض النووي ولا تتطلب التخزين البارد، ويمكن أن تكون بديلا جيدا للبلدان منخفضة الدخل.

دفع جديد لفيزياء الجسيمات

بعد توقف دام عدة سنوات وأعمال صيانة مكثفة، من المقرر أن يستأنف مصادم الهدرونات الكبير عملياته في “المختبر الأوروبي لفيزياء الجسيمات” (CERN) قرب جنيف السويسرية، في يونيو القادم.

وقد تمت ترقية المكونات الرئيسية الثلاثة للمصادم وتوسيعها بطبقات إضافية من الأجهزة اللاقطة، مما سيمكن من جمع المزيد من البيانات من 40 مليون تصادم بين البروتونات ينتجها كل واحد من هذه المكونات في كل ثانية.

وبعد استكمال الاستعدادات التقنية، ستبدأ أجهزة الكشف عن الموجات الثقالية الأربع الموجودة في العالم -واحد في اليابان، وواحد في إيطاليا، واثنان في الولايات المتحدة- جولة مراقبة جديدة في دجنبر للكشف عن أسرار جديدة للكون.

مهمات نحو القمر والمريخ

من المقرر أن يغادر أسطول كبير من المسابير وعربات الهبوط إلى القمر في عام 2022، وفقا لموقع نيتشر أيضا؛ إذ ستطلق ناسا المركبة المدارية “أرتيميس 1” (Artemis I) في أول اختبار لنظام الإطلاق الذي يهدف إلى إعادة رواد الفضاء إلى القمر، في حين سيجري المسبار “كابستون” (CAPSTONE) التابع للوكالة تجارب لاختبار مدار إهليجي حول القمر.

وستسعى الهند -من جانبها في إطار مهمتها القمرية الثالثة “شاندرايان 3” (Chandrayaan-3)- إلى أن تكون أول مركبة تقوم بهبوط سلس (لا يضر بالمركبة) على القمر حاملة عربتها الجوالة الخاصة في الربع الثالث من العام.

وستحاول اليابان أيضا إنجاز أول هبوط سلس على سطح القمر، مع مهمة “سليم” (SLIM). وتعمل روسيا من جانبها على إحياء مجد برنامج القمر السوفياتي باستخدام مركبة الهبوط “لونا 25” (Luna 25).

سيكون المريخ أيضا من الوجهات المفضلة لإرسال المركبات الفضائية في العام الجديد، ومن المنتظر على سبيل المثال، أن ينطلق المسبار “روزاليند فرانكلين” التابع لوكالة الفضاء الأوروبية إلى الكوكب الأحمر في شتنبر المقبل ضمن مهمة “إكزومارس” (ExoMars) الأوروبية الروسية المشتركة، حيث ستبحث عن علامات الحياة في الماضي.

إنقاذ التنوع البيولوجي

وبعد فشلها في بلوغ الأهداف “أيشي” للتنوع البيولوجي -التي تم وضعها عام 2010- بحلول الموعد النهائي لعام 2020، من المتوقع أن تعمل الأطراف الدولية على مجموعة جديدة من الأهداف لإبطاء فقدان التنوع البيولوجي خلال الاجتماع القادم للأطراف الموقعة على اتفاقية الأمم المتحدة بشأن التنوع البيولوجي في كونمينغ، الصين، في الفترة من 25 أبريل إلى 8 ماي المقبلين.

يذكر أن فقدان الموائل والعوامل الأخرى المرتبطة بالنشاط البشري أدى إلى تعريض ما يقدر بمليون نوع من النباتات والحيوانات لخطر الانقراض.

إشترك في نشرتنا البريدية وتوصل بمواضيع مثيرة للإهتمام

شارك المقال مع أصدقائك

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

منوعات

آيت إيدر: القضية الفلسطينية قضية وطنية ولا يمكن إلا أن نكون ضد التطبيع

منوعات

دراسة حديثة: القنب الهندي يساعد على الحماية من فيروس كورونا

منوعات

المغرب يعقد صفقة جديدة مع تركيا لشراء سفن حربية

تابعنا على