مجتمع

كثرة الأشغال “تخنق” حركة المرور بالعاصمة الاقتصادية والرميلي تعتذر للبيضاويين

21 يناير 2022 - 12:30

تعيش مدينة الدار البيضاء عدة أشغال أغلقت عدد من المحاور الرئيسية للعبور، وتحوّلت حركة المرور اليومية في المدينة المليونية، إلى كابوس لدى السائقين والسائقين المهنيين الذين يرجون اقتراب موعد انتهاء هذه الأشغال.

ومن الشوارع التي تعرف أشغال خطوط جديدة للنقل، شارع القدس، وشارع محمد السادس، والطريق الرابطة بين دار بوعزة  إلى الألفة على جهة مدينة الرحمة وعدد من الأحياء الاخرى.

وفي هذا الصدد، قدمت رئيسة مجلس الدار البيضاء نبيلة الرميلي، اعتذارها لساكنة العاصمة الاقتصادية، على الأزمة وعرقلة السير، التي سببتها أشغال كثيرة لإعادة تهيئة بنية الطرقات الرئيسية وسط المدينة.

ومن بين أبرز تلك الأشغال، صيانة الخط الثالث والرابع للطرامواي، وأشغال تجهيز خط الباصواي التي انطلقت منذ أشهر، وأشغال تهيئة أطول جسر في المدينة.

وقالت عمدة البيضاء في تصريح للصحافة، إن هذه الأشغال لا بد منها، فرغم أنها خلقت عرقلة للسير، ستخرج لحيز الوجود في 2023، وستعود بالنفع على المدينة بتخفيف حركة التنقل، وستكون صلة وصل بين أغلب أحياء الدار البيضاء تمتد من حي مولاي رشيد إلى مدينة الرحمة بجنوب الدار البيضاء.

أما بخصوص الجسر البالغ طوله 126 متر حسب العمدة، والذي ستنتهي أشغاله نهاية السنة، أكدت الرميلي أنه سيسهم في اختصار الوقت للسائقين من 12 دقيقة إلى دقيقتين يوميا، مشددة على البيضاويين تفهمهم لهذا الوصع، لأن الأشغال التي تعرفها مدينتهم عبارة عن مشروع كبير وحاسم بالنسبة للعاصمة الاقتصادية.

إشترك في نشرتنا البريدية وتوصل بمواضيع مثيرة للإهتمام

شارك المقال مع أصدقائك

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

مجتمع

بعد 2400 عام .. العلماء يفشلون في اكتشاف أحد ألغاز التمويه لدى الأخطبوط

مجتمع

“الطرق السيارة” تواصل “ابتزاز” المغاربة لاقتناء “جواز” وتتسبب في فوضى (صور)

مجتمع

شاب يقدم على الانتحار شنقا بالدار البيضاء (صورة)

تابعنا على